عملية شد الذقن المترهل – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
عملية شد الذقن المترهل
عملية شد الذقن المترهل

عملية شد الذقن المترهل

شد الذقن المترهل، تعتبر مشكلة ترهل الذقن إحدى المشاكل المنتشرة والتي تسبب تشوهاً كبيراً في مظهر الوجه، حيث تترسب الدهون في جميع أنحاء الوجه، وذلك نتيجة انتشار التجاعيد والترهلات، التي تؤدي إلى اختفاء حيوية ملامح الوجه كله ونضارته. لذا سعى الكثيرون حول إيجاد طرق جادة لحل هذه المشكلة. وهذا ما سوف نتحدث عنه في هذا المقال حول كيفية شد الذقن المترهل من مركز التجميل في الأردن.

أسباب تؤدي لظهور ترهل الذقن

يؤدي تجمع الدهون أسفل منطقة الذقن وترهل الجلد إلى ما يُعرف بالذقن المترهل، وذلك لإنه يؤدي إلى تشوه شكل الوجه عموماً. مما يعطي للشخص منا عُمر أكبر ويُخفي الحيوية والنضارة على وجهه. ولعل الكثيرون يتساؤلون حول السبب في ذلك وظهور هذه الترهلات، وقد يتبادر إلى الذهن أن السمنة هي فقط السبب، ولكن هناك عدة أسباب قد تؤدي إلى ظهور الذقن المترهل ومنها ما يلي:

  1. قد يرجع الذقن المترهل إلى عوامل وراثية وانتقال الجينات من الآباء إلى الأبناء.
  2. قد تسبب بعض أمراض الغدد والتمثيل الغذائي إلى تراكم الدهون وترهل الجلد تحت الذقن.
  3. فقدان الوزن المفاجئ بسبب السمنة المفرطة الذي يؤدي إلى ترهل جلد الوجه.
  4. تناول الأطعمة الغذائية الدسمة بكثرة.
  5. التعرض بكثرة لأشعة الشمس التي تؤدي إلى صلابة الوجه وفقدانه مرونته.
عملية شد الذقن المترهل

عملية شد الذقن المترهل

حلول مشكلة الذقن المترهل

يتسائل الكثيرون حول كيفية الوقاية من مشكلة الذقن المترهل ، والتي غالباً ما تؤدي إلى ترهل أسفل منطقة الذقن وضعف عضلات الوجه، وذلك لإن الوقاية ما تكون أيسر كثيراً من طرق العلاج، ومنها على سبيل المثال ما يلي:

  • عدم الإفراط في تناول الأطعمة المليئة بالدهون والسكريات والتي تحتوي على سعرات حرارية عالية.
  • الانتظام بممارسة التمارين الرياضية اليومية.
  • تجنب شد البشرة باستمرار وكيها.

أما عن الحلول العلاجية للتخلص من مشكلة الذقن المترهل، هناك العديد من الطرق التي تساعد على شد ترهل الذقن منها ما يشتمل على حلول طبية وأخرى لا تحتاج للتدخل الطبي، كما يمكن شد الذقن المترهل عن طريق العمليات الجراحية أو بالاعتماد على غيرها من التقنيات الحديثة.

ما المقصود بعملية شد الذقن المترهل؟

عملية شد الذقن المترهل هي العملية التي يتم من خلالها إزالة الأنسجة الدهنية الزائدة وإعادة تناسق منطقة الذقن لاستعادة حيوية الوجه وتناسق ملامحه، وإضفاء النضارة والشباب إلى الوجه. ولكن كيف يتم شد الذقن المترهل؟ وما هي النصائح التي يجب اتباعها قبل إجراء العملية؟.

عملية شد الذقن المترهل

عملية شد الذقن المترهل

احتياطات يجب مراعاتها قبل إجراء عمليةشد الذقن المترهل

إذا كنت ترغب شد الذقن المترهل جراحياً باعتبارها الطريقة المثالية للحصول على النتائج المرغوبة بفعالية ودقة، عليك باتخاذ الخطوات التالية:

  • استشارة طبيبك المختص قبل إجراء العملية، والتحدث معه عن الهدف من إجراء العملية، والنتائج المتوقع الحصول عليها، ولابد من إخباره بالأمراض التي تعاني منها والأدوية التي تتناولها، حتى يأخذ كافة الاحتياطات اللازمة أثناء إجراء العملية.
  • التوقف عن التدخين والامتناع عن شرب الكحوليات على الأقل أسبوع قبل إجراء العملية.
  • يلزم إجراء كافة الفحوصات والتحاليل الطبية اللازمة، وعرضها على طبيبك المختص.
  • الامتناع عن تناول الأدوية المسيلة للدم وخاصة “الأسبرين” قبل العملية بأسبوع مع إخبار الطبيب بذلك.
  • يلزم الالتزام بتناول الأطعمة الصحية السليمة التي يحددها الطبيب.
  • البعد عن الاكتئاب ويُفضل أن تكون في حالة صحية ونفسية جيدة.

خطوات إجراء عملية شد الذقن المترهل

يقوم الطبيب بإجراء عملية شد الذقن المترهل بعد أن يقوم بالاستشارة الطبية للمريض وتجهيزه كلياً لغرفة العمليات، وإليك أهم الخطوات التي يتم تنفيذها خلال إجراء العملية:

  • التخدير

وقد يتم خضوع المريض للتخدير الكلي أو الجزئي، وذلك يتوقف على تقييم الطبيب المعالج لحالة المريض وكمية الترهلات والتجمعات الدهنية أسفل منطقة الذقن.

  • الشق الجراحي

يبدأ الطبيب بعمل شق جراحي والذي يختلف مكان إجراؤه باختلاف طبيعة الذقن ومدى الترهلات بها، حيث أنه إذا كانت مشكلة الذقن ناتجة عن ترهل الجلد وضعف العضلات بسبب التقدم في العمر، يقوم الطبي بإجراء الشق الجراحي خلف الأذن، ثم يقوم بإزالة الدهون والجلد الزائد وشد الجلد للأعلى وللخلف تدريجياً حتى ينتهي ليقوم بخياطة الجرح.

لكن في حالة إذا كان ترهل الذقن ترجع إلى زيادة الوزن وتراكم الدهون أسفل منطقة الذقن يقوم الطبيب بفتح الشق أسفل الفك مع خطوط البشرة حيث يقوم بإزالة الدهون والزوائد ثم خياطة الجلد ووضع ضمادة من أجل تثبيته.

يستغرق وقت إجراء العملية ما بين 3 إلى 4 ساعات، وبعد انتهاء العملية ووضع الضمادة الضاغطة حول المنطقة، يقوم الطبيب بوصف خطة استكمال العلاج والادوية التي تحتاج إليها، ومتى يمكنك فك الجرح والتخلص منه طبقاً لنوع التنقية المستخدمة، حيث أن هناك بعض التقنيات الحديثة التي لا تحتاج إلى إجراء غُرز بل يتم كيها أو ذوبانها تلقائياً.

تبدأ النتائج الأولية في الظهور بعد حوالي أسبوعين من إجراء العملية، وخلال هذه الفترة تكتمل تلقائياً النتائج النهائية خلال شهر واحد تكون قد تخلصت نهائياً من أرق الترهلات والدهون المتراكمة وإعادة ملامح الحيوية والشباب وتناسقها مع وجهك. مع ضمان استمرار فعالية النتائج ولا تحتاج لتكرار العملية مرةً أخرى.

عملية شد الذقن المترهل

عملية شد الذقن المترهل

عملية شد الذقن المترهل

عملية شد الذقن المترهل

تنحيف تحت الذقن المترهل

تتعدد الطرق التي يمكن من خلالها إجراء عملية نحت أو شد الذقن المترهل دون اللجوء لإجراءات العمليات الجراحية من عمل شق جراحي أو الخضوع للتخدير الكلي وتجنب مخاطرها، وتشتمل هذه الطرق على ما يلي:

  1. شفط الدهون أسفل منطقة الذقن، وذلك عن طريق استخدام حقن تحتوي على مادة تساعد في تفتيت الدهون، كما يمكن شفط الدهون بالاعتماد على تقنية “الليزر” ثم شفط الدهون والترهلات الزائدة بالإبرة. تعتبر من أبسط العمليات ذات النتائج المبهرة.
  2. إزالة دهون وترهلات الذقن الزائدة عن طريق استخدام تقنية “Kybella”، حيث يقوم الطبيب بحقن مادة تعمل على إذابة الدهون يُطلق عليها تقنية “الميزوثيرابي”، تحت منطقة الذقن حيث يتم إذابة الدهون وإعادة امتصاص الدهون بالجسم دون الحاجة لشفطها.
  3. نحت منطقة تحت الذقن المترهل عن طريق استخدام جهاز “cool Mini tm”، والذي يحتاج إلى عدد من الجلسات، حيث يتم عمل الجهاز عن طريق تركيبه أسفل منطقة الذقن حوالي ساعة، ثم عمل مساج كامل للمنطقة وبعد مرور بضعة أسابيع يمكنك رؤية النتائج أروع مما تتخيل.
  4. استخدام تقنية”Ultherapy”، وهي تقنية تعتمد على بث الأشعة الحرارية للموجات فوق صوتية التي تعمل على تحفيز إنتاج الخلايا للكولاجين، ويمكن من خلال هذه التقنية علاج ترهل الجلد والدهون البسيطة الزائدة أصفل الذقن.
  5. كما يمكن استخدام تقنية “Pelleve tm”، التي تساعد أيضاً على تحفيز انتاج الكولاجين الذي يساعد على شد الجلد والتخلص من الترهلات، ولكن يتم ذلك عن طريق استخدام أشعة “radio frequency”.
  6. يمكن استخدام حقن “البوتوكس” ، التي تساعد في شد الجلد والتخلص من كل الترهلات والزوائد الناتجة عن ترهل الجلد.

مميزات عملية تنحيف الذقن المترهل الجراحية

تتميز العمليات الجراحية عن غيرها من الطرق الحديثة بعدة عوامل منها ما يلي:

  • إمكانية تحكم الطبيب بدقة في الأنسجة والتخلص من كل الأنسجة الدهنية الغير مرغوب فيها.
  • يمكن للمريض الحصول على النتائج المرغوبة بسرعة خلال أسبوعين على الأكثر عقب إجراء العملية، حيث أن العمليات الجراحية لا تحتاج إلى تكرار الجلسات.
  • ضمان دوام النتائج وعدم عودة تراكم الدهون والترهلات الزائدة مرةً أخرى على مدار عمر الشخص.
  • أثبتت التجارب التي قامت بإجراء العملية أنها الحل الأمثل للتخلص من مشكلة تراكم الدهون والترهلات المتجمعة أسفل منطقة الذقن حتى أصعبها الناتجة عن عوامل وراثية أو نتيجة السمنة المفرطة أو حدوث اضطرابات بالغدد.

مميزات الطرق الحديثة لشد الذقن المترهل

  • إمكانية إجرائها بسهولة وسرعة، حيث أن التقنيات الحديثة لا يحتاج المريض لإجراء شق جراحي.
  • تجنب الخضوع لمضاعفات التخدير الكلي، حيث أنه في حالة استخدام التقنيات الحديثة يتم خضوع المريض للتخدير الموضعي فقط.
  • تجنب إجراء الشقوق الجراحية ومضاعفتها من حدوث عدوى أو نزيف، كذلك طرق التئام الجروح.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*