الخياطة التجميلية بعد الولادة – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
الخياطة التجميلية بعد الولادة
الخياطة التجميلية بعد الولادة

الخياطة التجميلية بعد الولادة

الخياطة التجميلية بعد الولادة، تعتبر واحدة من طرق تجميل المهبل، حيث تعتمد على عملية جراحية بسيطة، يتم القيام بها، بعد مرور فترة من الولادة الطبيعية، هذه الفترة، لا تقل عن، ثلاثة أشهر لتجميل منطقة المهبل وتضييقه، ولا يمكن إجراء الخياطة التجميلية بعد الولادة مباشرة.

في هذه الجراحة يمكن إستخدام إحدى التقنيتين

إما تقنية الليزر، وهي تكون مفضلة لدي الكثيرات، أو الخيوط الطبية العادية، وفي كلتا الحالتين، النتائج تكون متشابهة، ولكن فترة النقاهة بعد إستخدام الليزر تكون أقصر.

وهذه العملية تخضع تحت تأثير التخدير الموضعي،  حيث يتم  شد عضلات المهبل فيها ، ويتم فصلها عن المستقيم ، وعن المثانة أيضًا، ويتم أيضًا شد منطقة العجان، وذلك لكي يعيد للمنطقه مظهرها الطبيعي قبل الولادة.

بعد الولادة، الخياطة التجميلية قد تكون ليست ضرورية لكل السيدات، حيث يوجد فرق بين الخياطة التجميلية، والخياطة العادية.

الفرق بين الخياطه التجميليه، والخياطه العاديه بعد الولادة

عملية الولادة الطبيعية تحتاج إلى تمديد وتكبير المهبل بشكل كبير، وذلك لإخراج الطفل، ولأن عضلات المهبل، تعتبر مطاطية بطبعها، فهي تتسع بالقدر الكافي أثناء الولادة، ولكن هذه العملية تحتاج إلى شق جراحي في منطقة العجان، وهي المنطقة التي تكون بين المهبل، وفتحة الشرج، وهو يعتبر أمر ضروري حتى لا تتضرر الأعضاء التناسلية، خاصًة إذا كان حجم الطفل كبير.

بعد انتهاء عملية الولادة بنجاح، يتم خياطة هذا الجرح بخيوط طبية تذوب بالجلد، وهذا يعرف، بالخياطة العادية بعد الولادة.

أما بالنسبة للخياطة التجميلية، فهي تتم عن طريق، أخذ رأي الطبيب، وذلك عندما تصاب السيدة من أعراض، وشكوى وسوف نذكرها فيما بعد.

لا يتم عمل خياطة تجميلية بعد الولادة مباشرة، وذلك لأن لها العديد من المضاعفات التي من الممكن أن تحدث في هذه الحالة مثل:

  • ضيق المهبل بصورة غير عادية.
  • حدوث نزف.
  • التهاب جرح الولادة.
  • ظهور مشاكل في العلاقة الزوجية.
  • حدوث مشاكل في عملية الإخراج.

لذلك من الضروري على السيدة، أن تجري العملية في فترة ما بين، ثلاثة إلى ستة أشهر بعد الولادة الطبيعية، حتى يرجع المهبل لوضعه، وحجمه الطبيعي، ثم يتم أخذ رأي الطبيب، إذا ما كانت تحتاج إلي الخياطة التجميلية أم لا.

 المشاكل التي تعالجها الخياطة التجميلية بعد الولادة

علي الرغم من أن هذه العملية يتم تصنيفها تحت (عمليات التجميل)، ولكنها تحتاج إلى رعاية طبية.

حيث أن الغرض من عمليات تجميل المهبل، لم يقتصر على تجميل تفاصيل الإنسان.

ولكن الهدف الرئيسي لأي عملية تجميلية، هو أن يمارس الإنسان حياته الطبيعية دون وجود مشاكل.

بعد الولادة الطبيعية، وخاصة المتكررة، فمن الممكن أن تواجهه المرأة بعض المشاكل، والتي تجعلها لا تستطيع أن تمارس حياتها بصورة طبيعية، فذلك من الممكن أن يؤثر على حالتها النفسية، وثقتها بنفسها، ومن هذه المشاكل: 

  • تمدد المهبل كثيرًا بعد الولادة الطبيعية، وذلك يتسبب في وجود مشاكل في العلاقات الزوجية.
  • تهدل الجدار الأمامي، أو الخلفي للمهبل.
  • نزول المثانة، مما قد يحدث سلس بولي.
  • الحاجة إلي التبول، أو التبرز طوال الوقت، وخاصًة أثناء العلاقة الزوجية.
  • يصبح شكل الأجزاء الأنثوية غير لائق، وذلك نتيجة الخياطة العادية بعد الولادة.

المرشحات للخياطة التجميلية بعد الولادة

  • بعد الولادة، ليس من الضروري أن تخضع أي سيدة لتجميل المهبل، لمجرد أنها قررت ذلك، فالجراحة لا تكون ضرورة لها، طالما لم تعاني من الأسباب التي تم ذكرها، بل ربما تؤدي إلي وجود نتائج عكسية.
  • لذلك من الضروري أولاً،  أن تستشير السيدة طبيب أمراض النساء في إمكانية إجراء الجراحة لها، إذا كانت تشعر  بوجود أحد  المشاكل السابقة، وبعد أن يقوم الطبيب بالكشف الدقيق، وبعض الفحوصات الطبية، يمكنه أن يتخذ القرار بشأن، إذا كانت تحتاج إلي إجراء جراحة تجميل المهبل، أم لا.

تكلفة تجميل المهبل بعد الولادة

  • عملية تجميل المهبل، تعد من الإجراءات عالية التكاليف إلي حد ما، وذلك لأن مصاريف الأطباء القائمين على العمليات الجراحية قد يكون مرتفع، وأيضًا ذلك بسبب أن تكاليف التخدير، والإقامة في المستشفى ليلة، أو إثنين، وبهذا فإنها تتضمن التكلفة النهائية للعملية كل تلك المصروفات، ولكن تختلف التكاليف من بلد إلى أخرى.
  • حيث أن متوسط تكلفة العملية، 3000 دولار أمريكي.

أفضل الأماكن التي يتم فيها إجراء الخياطة التجميلية بعد الولادة.

عند القيام باختيار العيادة، أو المستشفى التي سيتم فيها إجراء الجراحة، فمن الضروري أن تقومي بالإختيار بناًء لمعايير عالية في الدقة، وذلك لكي تضمني نجاح العملية بشكل سليم، وتجنب أي عواقب قد تحدث.

عند إختيار المكان الذي سيتم فيه إجراء العملية، من الضروري أن يكون مرخصًا ترخيصًا قانونيًا، وأن يكون حاصلًا على الشهادات التي تم اعتمادها من الدولة، وأن يعمل به أطباء لديهم كفاءة عادية لإجراء العملية، وأطقم تمريض متميزين.

ومن الضروري أيضًا ، أن يمتلك سمعة جيدة جدًا، وأيضًا أن تستشير سيدات، يكونوا قد أجروا هذه العملية من قبل في ذلك المكان، فكل هذه العناصر ستجعلك تشعر بالاطمئنان عند الذهاب إلى المكان الذي سوف تجري به العملية.

كيف يتم إجراء الخياطة التجميلية بعد الولادة؟

عملية تجميل المهبل تتم عن طريق، الخياطة التجميلية بإحدي التقنيتين.

  • التقنية الأولى هي: التقنية الجراحية.
  • التقنية الأخرى هي: تقنية الليزر.

بالنسبة للتقنية الجراحية، يتم إجرائها لمن يصاب بتهدل كبير في منطقة المهبل، ومشاكل في عملية الإخراج، أو في العلاقة الحميمة، والحل الأمثل في هذه الحالة، هو الجراحة.

حيث يتم استخدام المخدر الموضعي في هذه الطريقة، ويعمل الطبيب على نزع عضلات المهبل، وشدها عن المثانة، ثم يقوم بخياطة المهبل من الداخل، والعمل على تضييقه بحيث يعود لشكله قبل الولادة.

أما بالنسبة لتقنية الليزر، فهي تتم على ثلاث جلسات، حيث يتم فصل كل منهما (ثلاثة، أو أربعة أسابيع)، ويستخدم شعاع الليزر فى تجميل، وتضييق، وخياطة المهبل من الداخل.

متى تلتئم الخياطة التجميلية بعد الولادة

من الممكن أن تمارس السيدة عاداتها اليومية، وعملها، بعد يومين، أو ثلاثة بعد عمل الخياطة التجميلية، ولكن يحتاج الجرح إلى فترة معينة تتراوح ما بين، (ثلاثة أسابيع إلى شهر)، ليُشفي تمامًا، وتعود لممارسة العلاقة الزوجية.

 ومن الضروري في هذه الفترة، الالتزام الكامل بتعليمات الطبيب بالنسبة لطريقة الاهتمام بالجرح، والمستحضرات الطبية الضرورية للجروح، والعقاقير الفموية، والتي تشمل، المسكنات، التي تساعد علي تخفيف الشعور بالألم، والمضادات الحيوية، التي تعمل على شفاء الجرح بكل سهولة.

مميزات الخياطة التجميلية بعد الولادة

  • إرجاع المهبل إلي شكله، و حجمه الطبيعي قبل الولادة.
  • علاج مشكلة السلس البولي.
  • علاج مشاكل العلاقة الزوجية الناتجة عن تهدل المهبل.
  • تساعد علي سهولة عملية الإخراج.
  • تجري تحت تأثير التخدير الموضعي.
  • الخيوط المستخدمة تذوب بالجلد، حيث لا يكون هناك حاجة لإعادة فكها عند الطبيب.
  • من الممكن أن تعود السيدة للبيت بعد يوم، أو إثنين من العملية.

الخياطة التجميلية بعد الولادة القيصرية

الخياطة التجميلية بعد الولادة القيصرية، تعتبر متباينة تمامًا، عن الخياطة التجميلية بعد الولادة الطبيعية.

ففي حالة الولادة القيصرية:

فمن الممكن عمل خياطة تجميلية للبطن بعد الولادة مباشرة، وذلك لإغلاق الجرح.

بعد الولادة القيصرية، من الطبيعي أن يُخيط الجرح بخيوط طبية عادية، حيث يتم فكها، بعد عدة أيام من الولادة، وهذا سوف يؤدي إلى ترك أثر على البطن، ولا يزول.

وهذا ما تكرهه الكثير من السيدات، لأن ذلك يؤثر على جمالهن، وثقتهن بأنفسهن.

ولذلك قام أطباء التجميل، بإبتكار الخياطة التجميلية بعد الولادة القيصرية، وهي تكون عبارة عن، إستخدام لاصق طبي معين، بدلًا من إستخدام الخيوط الطبية، حيث يُخفيها الطبيب دون أن يترك أي آثار لغز، أو خيوط في الجلد، وذلك بعد أيام من الولادة.

وهذه الطريقة تساعد في، تجميل البطن بعد الولادة، ومنع ظهور الترهلات، وإزالة خطوط التمدد بسرعة، كما أنها تعد غير مكلفة، حيث أن الكثير من السيدات يطلبن من الطبيب، استخدام تلك الطريقة لغلق الجرح، وذلك قبل موعد الولادة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*