سحب الدهون من الجسم – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
سحب الدهون من الجسم
سحب الدهون من الجسم

سحب الدهون من الجسم

سحب الدهون من الجسم، يعاني البعض من عدم تناسق قوام الجسم في بعض المناطق، التي ترتكز فيها الدهون بشدة، وتُعد عملية سحب الدهون من الجسم إحدى الوسائل التي تساعد في التخلص من الدهون والحصول على مظهر وقوام متناسق. وإليك كل المعلومات التي تخص العملية فقط تابع معنا هذا المقال المقدم لك من مركز التجميل في الأردن 

ما هي عملية سحب الدهون من الجسم ؟

تعتبر عملية سحب الدهون من الجسم، العملية التي يتم من خلالها إزالة الدهون من الجسم بإستخدام إحدى تقنيات الشفط، حيث تُجرى عن طريق إدخال أنابيب صغيرة ودقيقة من الرؤوس تحت سطح الجلد، ويتم سحب الدهون عن طريق هذه الأنابيب، حيث يثوم الطبيب بتحريك الأنابيب تباعاً تحت الجلد مستهدفةً في ذلك الدهون المُراد شفطها. وأصبحت تقنيات الشفط في التطور المستمر حتى ابتكر الأطباء تقنيات حديثة بحيث تكون أكثر آمناً وأقل ألماً.

تقنيات لشفط الدهون من الجسم

سحب الدهون من الجسم

سحب الدهون من الجسم

شفط الدهون بالنفخ

يتم استخدام مخدر موضعي على المنطقة المُراد سحب الدهون منها، بحيث يتم إدخال الأنبوب المخصص للشفط. بحيث يتم بعد ذلك حقن كمية من المحلول المختلط من مادتي ” الأدرينالين والليدوكائين” في الأنسجة الدهنية قبل إجراء عملية شفط الدهون بالطرق التقليدية، قد لا تحتاج عملية الشفط للتخدير الكلي أو العام.

شفط الدهون بالموجات فوق الصوتية

تستخدم هذه التقنية الموجات فوق صوتية التي تعمل على إذابة الدهون، بحي تتحول من الحالة الصلبة إلى الحالة السائلة حتى يسهل سحبها، يُفضل استخدام هذه التقنية في التخلص من الدهون المتراكمة بمنطقة “الرقبة، البطن العلوي، الجانبين، الظهر”.

شفط الدهون بالليزر

وتقوم هذه التقنية باستخدام موجات ذات طاقة منخفضة، حتى تعمل على تسييل وإذابة الدهون، والتي يتم التخلص منها عن طريق أنبوب صغير يُطلق عليه “الكانيولا”، يخضع المريض في هذه الحالة للتخدير الكلي أو الجزئي وذلك يتوقف على حالة المريض، وكمية الدهون المُراد شفطها، حيث أنه في حالة معالجة مساحة كبيرة من الدهون يتم وضع المريض تحت التخدير الكلي حتى لا يشعر بأي ألم أثناء إجراء العملية.

شفط الدهون بالفيزر Vaser Liposuction

ويطلق عليها تقنية ” النحت أو نحت القوام” وأخيراً أصبح الأسم الشهير لها نحت القوام الديناميكي 4D، تعد هذه التقنية إحدى التقنيات الحديثة التي يمكن استخدامها عن طريق حقن بعض السوائل مع بعض المواد المخدرة في المنطقة المُراد تفتيت الدهون فيها. ثم يقوم الطبيب بعمل عدة شقوق حول هذه المنطقة بحيث لا يتعدى حجمها بضعة مليمترات. يقوم الطبيب بعد ذلك بإدخال أنبوب “الفيزر” الذي يعمل على تفتيت الدهون دون أن يسبب أي ضرر على الأوعية الدموية وباقي الأعصاب التي يستفاد منها الجسم. وبالتالي يقل نهائياً من فقدان الدم الناتج عن العملية لأقصى درجة ممكنة. كما يساعد في تحفيز الكولاحين الذي يعمل على شد الجلد وتحسين الخلايا بفعالية كبيرة.

سحب الدهون من الجسم

سحب الدهون من الجسم

نتائج عملية سحب الدهون من الجسم

بعد إجراء عملية سحب الدهون، يقوم الطبيب بلف المنطقة التي تم سحب الدهون منها جيداً عن طريق الحزام الضاغط، الذي يعمل على تقليل التورم ومنع حدوث أي كدمات أو آلام. كما يمكن استخدام الضمادات المرنة أو الشرائط أو غيرها من الملابس الضاغطة. من الممكن أن تقوم بإرتداء هذه الملابس بضعة أسابيع، لكنها لا تتجاوز ال4 أسابيع.

كما أنه من الطبيعي ظهور بعض الكدمات والتورم والتي ما تزول تلقائياً في غضون بضعة أيام قد تصل لأسبوع من بعد العملية. يمكنك أخذ بعض المضادات الحيوية التي تعمل على الحد من تفاقم أية آثار بعض إجراء العملية مثلها مثل أي عملية ينتج عنها بعض النواتج التي تزول فوراً عقب التعافي.

يمكنك العودة لمزوالة الأنشطة اليومية بمجرد شعورك بالراحة، فقط بمجرد انتهاء العملية ستشعر بتحسن ملحوظ من إجراء العملية. فلن تطول فترة التعافي عن عدة أيام أو بضعة أسابيع.

ما الهدف من إجراء عملية سحب الدهون

يعتبر الهدف الأساسي من إجراء عملية سحب الدهون من الجسم هو الحصول على جسم متناسق، والتخلص من السمنة الموضعية عن طريق إزالة الدهون في بعض مناطق الجسم. كما يتم استخدام هذه التقنية من أجل علاج المناطق التي لا يمكن أن تستجيب للحميات الغذائية أو ممارسة التمارين الرياضية. حيث أنه من الممكن أن تكون هذه المناطق أقل وزناً ذلك مقارنة ببقية مناطق الجسم.

يمكن استخدام عملية سحب الدهون من الجسم مع إجراءات أخرى جراحية وذلك مثل إجراء عملية “شد البطن، تصغير الثدي، شد الوجه” وغيرها من المناطق التي يصعب إزالة الدهون منها.

سحب الدهون من الجسم

سحب الدهون من الجسم

فوائد علاجية

قد يرجع السبب في إجراء عملية سحب الدهون بإعتبارها إحدى الوسائل العلاجية لبعض الحالات المرضية مثل” الأورام الشحمية أو ما يطلق عليها الأمراض الدهنية الحميدة، التثدي عند الرجال”. كما يمكنك إجراء هذه العملية كحل لمشكلة التمثيل الغذائي للدهون في الجسم،أو التعرق باستمرار والزائد في منطقة الإبط.

اكتساب الوزن بعد العملية مرة أخرى

يتسائل الجميع حول إمكانية تراكم الدهون مرةً أخرى عقب إجراء عملية سحب الدهون، لكنه نادراً جداً ما يمكن عودة الدهون ثانياً في الجسم، وحتى إن عادت فإنه يتم تخزينها بمناطق مختلفة من الجسم عن المنطقة التي تم إجراء العملية فيها وإزالة الأنسجة الدهنية منها. لكنه يستحيل تراكم الدهون في نفس المنطقة التي تم إزالة الدهون منها مسبقاً. ومن أجل تجنب تراكم الدهون بأي شكل وبأي منطقة من الجسم، يجب الإلتزام بكافة تعليمات الطبيب المختص عقب إجراء العملية، ويكون لديك دافع قوي بالحرص على عدم اكتساب الوزن الزائد مرة أخر.

سحب الدهون من الجسم

سحب الدهون من الجسم

شروط الخضوع لعملية سحب الدهون

لإجراء عملية سحب الدهون من الجسم بتقنياتها المختلفة، هناك مجموعة من الشروط بل احتياطات يُفضل أخذها بعين الاعتبار قبل الإقبال على إجراء العملية ومنها ما يلي:

  • يُفضل ألا يُعاني من أي أمراض مزمنة أو مشاكل مثل ” اضطرابات القلب، اطضرابات تخثر الدم”. بحيث يكون الطبيب على علم قبل إجراء العملية حتى يتأكد من تحسن الحالة واستقرارها قبل أن يبدأ في إجراء العملية بحيث يأخذ كافة احتياطته.
  • لا يصح للمرأة الحامل أن تجري عملية شفط الدهون، بل يجب أن يتم إجراء العملية لمن هي مؤهلة بذلك، فيمكن إجرائها عقب الولادة فقط.
  • لا يُفضل إجراء عملية سحب الدهون في نفس وقت إجراء عمليات تجميلية وجراحية خصوصاً، حتى لا تكون عرضة لأي مضاعفات من قبل إجراء العملية.

أسئلة يمكنك طرحها على طبيبك المختص قبل إجراء العملية 

  • هل من مخاطر أو ألم عقب إجراء العملية؟ 

وللإجابة على هذا التساؤل، فإطمئن تماماً، فلا يحدث أية مخاطر عقب إجراء العملية. أما الألم فمن الطبيعي والوارد جداً عند خضوعك لأي عملية أنه قد تشعر ببعض الألم الطفيف لكنه يزول تماماً عقب العملية، وقد لا تصاب بأي ألم، كل ذلك يتوقف على نوع التخدير الذي تم استخدامه أثناء إجراء العملية.

  • هل تؤثر عملية شفط الدهون على مظهرالجلد، وهل من ظهور ندبات؟

من المعروف أن أي تأثير على الجلد يرجع إلى مدى مرونة الجلد، لكن من الشائع ومن نتائج الحالات التي قامت بإجراء العملية لا يتأثر الجلد بالمنطقة بأي شكل من أشكال التشوهات سواء ندبات أو كدمات. حيث أن الأنبوب التي يتم غرسها في الجلد لشفط الدهون دقيقة للغاية، ولا تحتاج سوى لشق صغير فقط.

  • ما الذي يمكن معالجته من إجراء عملية سحب الدهون؟

تُجرى عملية سحب الدهون من أجل التخلص من الدهون بمنطقة ” الفخذين، الوركين، الأرداف، البطن، الخصر، الذراعين، الصدر، الذقن والرقبة”. وذلك بإستخدام التقنية المناسبة للحالة المُراد شفط الدهون منها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*