أنواع تقويم الأسنان وطرق تركيبه بدون ألم – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
أنواع تقويم الأسنان وطرق تركيبه بدون ألم
أنواع تقويم الأسنان وطرق تركيبه بدون ألم

أنواع تقويم الأسنان وطرق تركيبه بدون ألم

أنواع تقويم الأسنان وطرق تركيبه بدون ألم، يعتبر عدم انتظام الأسنان واتساقها بالشكل الطبيعي من بين الأشياء المُحرجة التي تواجه معظم الناس خاصةً في الآونة الأخيرة، ولعل تأثيرها النفسي مما يراه الجميع عيباً في وجه هذا الشخص، من أكثر المشاكل التي يُعاني منها صاحبها، حيث يُضعف هذا المظهر الغير متناسق للأسنان من ثقة الشخص بنفسه، فهل هناك قابلية لتصليح هذا العيب؟! كثيراً ما ينطرح هذا التساؤل خاصةً مع معاناة صاحبها من كثرة الأعراض الناتجة عنها، إليك المقالة التالية عن أنواع تقويم الأسنان وطرق تركيبه بدون ألم من مركز التجميل في الأردن.

ما هو تقويم الأسنان؟

يعتبر تقويم الأسنان أحد الطرق العلاجية التي تهدف إلى تصليح عيوب اتساق الأسنان وعدم تناسقها مع بعضها البعض، ومن بين أعراض هذه العيوب، ما يلي:

  • خروج أحد الأسنان عن الصف الطبيعي لجميع الأسنان بالفك العلوي أو السفلي.
  • عدم تناسق الأسنان في الحجم، من حيث كبر أو صغر حجم الأسنان، حيث لا تتناسب مع أحجام الأسنان الأخرى.
  • وجود فوارق بيت الأسنان وبعضها البعض كأحد العوامل الوراثية.
  • عيوب بأحد الفكين العلوي أو السفلي، مثل الاختلاف في الحجم، بحيث يكون حجم الفك العلوي على سبيل المثال أكبر من السفلي، مما يسبب مشكلة في تطابق الفكين معاً، وغالباً ما يسبب بروز أحد الفكين إلى التأثير السلبي على شكل المريض.

يكمن الحل المثالي لإصلاح تلل العيوب السابقة الذكر من خلال تقويم الأسنان، حيث تساعد هذه الطريقة على إعادة اصطفاف الأسنان إلى شكلها الطبيعي، وذلك عن طريق تركيب دُعامات حول أسنان الفكين، بحيث تساعد في إعادة تقويم أسنان المريض ثانيةً وإمكانية تحريكها من الأماكن الموضوعة بها. مما يؤدي إلى تغيير شامل في عظام الفكين، بحيث يمكن من إستعادة الشكل الطبيعي للفكين مرةً أخرى.

أنواع تقويم الأسنان وطرق تركيبه بدون ألم

أنواع تقويم الأسنان وطرق تركيبه بدون ألم

ما هي أنواع تقويم الأسنان وكيف أختار النوع المناسب لي؟

تتعدد أنواع تقويم الاسنان طبقاً لعدة نواحي منها مايلي:

  • التقويم التقليدي أو المعدني

  1. التشخيص: ييستخدم هذا النوع من التقويم لتصليح أسنان، أغلب ممن يعانون من عيوب اتساق الأسنان من البالغين.
  2. شكل التقويم و المادة المستخدمة  :  عبارة عن معدن ضد الصدأ، يظهر على شكل دعامة صغيرة يُجرى تثبيتها على أسطح الأسنان المُراد علاجها، عن طريق أحد المواد اللاصقة، ليتم الربط بين تلك الدعامات من خلال سلك معدني دقيق.
  • التقويم الخزفي

  1. التشخيص: وهو الأكثر استخداماً حيث يرغب معظم البالغين على أن يظهروا بشكل جميل لابتسامتهم، أكثر مما يبدو عليه التقويم المعدني.
  2.  شكل التقويم و المادة المستخدمة: يعتبر أحد أنواع الخزف ذو درجة في غاية من الشفافية ونقاء المظهر، بحيث يبدو لون الدعامة شبيه بلون الأسنان، بحيث يبدو التقويم وكأنه غير موجود ومن ثم يصبح على أكثر درجات الجمال.
أنواع تقويم الأسنان وطرق تركيبه بدون ألم

أنواع تقويم الأسنان وطرق تركيبه بدون ألم

  • تقويم يُثبت على السطح الداخلي للأسنان

  1. التشخيص: يكثر استخدامه في حالة المرضى ممن يُعانون من كثرة الأسنان عن العدد الأصلي لها نتيجة صغر حجم الفك، مما يتسبب في تحريك الأسنان للداخل، هنا يقوم الطبيب بتركيب التقويم على السطح الداخلي للأسنان كي يدفعها للأمام لإستعادتها للشكل الطبيعي، مما يتسبب في توسيع عظام الفك، ومن ثم يتسبب في عودة الوجه إلى الشكل الطبيعي له.
  2. شكل التقويم و المادة المستخدمة: يتشابه هذا النوع إلى حد ما مع التقويم التقليدي، بحيث يوضع على السطح الداخلي للأسنان بحيث يجعله خفياً، بالإضافة إلى إعطاءه ميزة جمالية، تلك التي يُفضلها البالغين.

نتيجة للتقنيات المبكترة، يتم استخدام جهاز يمكن من خلاله توسيع الفك عن طريق تركيبه مدة معينة، مما يساعد في تركيب تقويم الأسنان طبيعياً دون الاقتراب من أي سن.

  • تقويم الأسنان الشفاف

  1. التشخيص:  يُفضل استخدامه مع البالغين ومن هم قي سن المراهقة، خاصةً الأشخاص الذين يعانون من عيوب اتساق بالأسنان.
  2. شكل التقويم و المادة المستخدمة: يتشابه هذا النوع من أنواع التقويم مع طقم الأسنان، يعتبر الفارق الوحيد هو أنه يتم صنعه كلياً من البلاستيك الشفاف، بحيث يكون متطابق كلياً مع التركيب الداخلي لفم المريض، ولهذا فإنه يتم صنعه مخصوص للمريض حتى يتطابق مع شكل فمه وتناسق أسنانه.

يمكن من خلال هذه الطريقة تركيب التقويم وإزالته بأي وقت يحتاج إليه المريض، حيث يقوم الطبيب بتغييره للمريض كل أسبوعين طبقاً للتقدم الذي حققه العلاج.

  • التقويم الجراحي

يعتبر إحدى أنواع تقويم الأسنان الذي يهدف إلى علاج عيوب عظام الفكين ومنع اتساقهما، والتي يمكن إصلاحها بالطرق التقليدية لتقويم الأسنان، لكن تمتاز هذه الطريقة في إمكانية علاج عيوباً أكثر صعوبة مثل “بروز حاد بالفك السفلي، أو بروز حاد في الفك العلوي” مما يتسبب في جعله غير متناسق مع الفك السفلي بالفم.

يُجرى علاج عظام الفك حيث يقوم الطبيب بفصل الجزء المصاب من الفك والمطلوب علاجه، حيث يتم تشكيله ثانيةً، بحيث يمكن استعادة الشكل الطبيعي للوجه، ثم يقوم بتثبيته بالفك عن طريق تركيب دعامات مثبته به بحيث تثبت العظام بمكانها الجديد مدة حتى يتم التئامها بالكامل مع عظام الوجه.

لا تحتاج العملية إلى قطع جلد الوجه، بل يمكن إجراء الجراحة عن طريق منطقة الفم فقط، بعد إنتهاء الجراحة يقوم المريض بإرتداء تقويم للأسنان، بحيث يساهم في الحفاظ على الشكل الجديد لعظام الفم.

أنواع تقويم الأسنان وطرق تركيبه بدون ألم

أنواع تقويم الأسنان وطرق تركيبه بدون ألم

  • تقويم الأسنان المتحرك

يعتبر من أبسط أنواع تقويم الأسنان، حيث يقوم الطبيب بوضعه على المنطقة الأمامية للأسنان، يتم إرتدائه في الغالب عقب خضوع المريض لعلاج الأسنان بالتقويم التقليدي، حيث يمكنه ضمان استقرار الأسنان في الوضع الجديد وبشكل سليم، والتي تكون الأسنان فيها غير مستقرة بحيث قد تعود إلى مكانها الغير صحيح مرةً أخرى، لذا يلزم الحذر الشديد من جانب الطبيب المختص. يُفضل استخدام هذا التقويم مع الأطفال.

يوجد نوعان من تقويم الأسنان المتحرك، هما:

  1. النوع الأول:وهو المصنوع من المادة البلاستيكية التي تتضمن شكل الفك المطلوب علاجه وتقويمه، إن أهم ما يميز هذا التقويم هو أنه شفاف لذا فهو المفضل من حيث الناحية الجمالية، كما يمتاز بكونه خفيف في الوزن بحيث يؤدي إلى راحة المريض.
  2. النوع الثاني: وهو عبارة عن سلك بشكل قوس بحيث يكون مناسب لشكل الفك الطبيعي،يتم صنعه من معدن غير قابل للصدأ، حيث يقوم الطبيب بتثبيته على الجهة الأمامية من الأسنان بحيث يكون محافظاً على اتساق الأسنان بشكل طبيعي، خاصةً بعد التخلص من علاج تقويم الأسنان بطرق التقويم التقليدي.

يتم العلاج عن طريق استخدام تقويم الأسنان المتحرك بضعة شهور، حتى تستقر الأسنان تماماً بمكانها الجديد والطبيعي لها حيث يتم التئام العظام ببعضها البعض.

يمتاز تقويم الأسنان بمزايا عديدة، لعل أهمها هي راحة المريض، حيث يتم تركيبه وإزالته بكل سهولة أثناء الطعام والشراب وتنظيف الأسنان، كما يمتاز بقصر مدة ارتدائه التي لا تزيد عن 3 ساعات في اليوم كما يمكن ارتدائه فقط أثناء النوم.

أنواع تقويم الأسنان وطرق تركيبه بدون ألم

أنواع تقويم الأسنان وطرق تركيبه بدون ألم

خطوات تركيب تقويم الأسنان

يُعد تقويم الأسنان علاج دائم، حيث يتم استمرار تقويم الأسنان طبقاً لحالة كل مريض ومدى التزامه بالعلاج، وتكرار متابعة الطبيب المعالج، بحيث يتم من خلالها تنفيذ خطوات العلاج من خلال عدة مراحل ألا وهي ما يلي:

  • التشخيص وخطة العلاج

يقوم الطبيب في هذه المرحلة بزيارة طبيب الأسنان المعالج للاستشارة الطبية، والتي يقوم الطبيب من خلالها بالتشخيص وإجراء جميع الفحوصات على الفم، بحيث يتأكد الطبيب من عدم وجود ما يعيق إجراء تركيب وتقويم الأسنان من عدم وجود مشكلة بأي سن من الأسنان.

يبدأ الطبيب في إعداد خطة مناسبة للعلاج، حيث يقوم أولاً بتصميم نسخة مطابقة لفم المريض، وذلك من خلال نموذج يتم خلاله دراسة نوع الحالة، والطريقة الأفضل للعلاج، وتحديد أي نوع من أنواع تقويم الأسنان هي المناسبة لحالة المريض.

يقوم الطبيب في المرحلة الثانية بأخذ صور أشعة عديدة، كما يتم إجراء عدد من الفحوصات الدقيقة التي تمكن الطبيب من رؤية ماهية وضعية جذور الأسنان طبقاً لعظام الفك والأسنان المجاورة لها، ومدى تأثير التقويم عليها وعلى شكل الوجه عموماً بعد معالجة اتساق الأسنان.

وتأتي المرحلة الأخيرة حيث يقوم الطبيب بتحويل النتائج المتوقعة للعلاج بعد تركيب وتقويم الأسنان إلى صور تؤدي إلى ظهور مدى الاختلاف المتوقع حدوثه لشكل المريض قبل وبعد إجراء التقويم.

  • تركيب الدُعامات وأجهزة التقويم

يعرض الطبيب على المريض أنواع تقويم الأسنان بحيث يختار منها ما يرغب فيه، ليبدأ الطبيب بتركيبه، حيث يعتبر التقويم التقليدي، والتقويم الخزفي، والتقويم الذي يتم تركيبه على السطح الداخلي للأسنان، من الأنواع المتشابهة والتي لا يوجد أي اختلاف بينهم في كيفية التركيب.

  • طريقة تركيب تقويم الاسنان

يقوم الطبيب مبدئياً بوضع مادة لاصقة على سطح الأسنان، ثم يبدأ في تركيب الدُعامات على تلك المادة اللاصقة، حيث يقوم بالضغط عليها بإحكام حتى يتم تثبيتها جيداً للتأكد من أنها ستقوم بإحداث التغيير الملائم في شكل السن، ثم يقوم أخيراً بربط الدعامات مع بعضها البعض بأسلاك معدنية.

يلزم متابعة الطبيب وزيارته من فترة للأخرى حتى يقوم بتغيير التقويم حتى لمنع تعرضها للكسر أو للصدأ.

  • الحفاظ على اتساق الأسنان

يقوم الطبيب بإزالة الدعامات والأسلاك المعدنية وجميع أجهزة التقويم، بعد أن يتأكد من إتمام تصحيح الأسنان بالشكل المخطط له واستقرارها بمكانها الطبيعي، ثم يقوم بتركيب جهاز بحيث يحافظ على شكل الأسنان وضمان عدم تحركها ثانيةً وإمكانية استعادتها للمكان الطبيعي لها.

يقوم الطبيب بتثبيت الجهاز حتى تقوم عظام الفكين باستعادة تشكيل نفسها للوضعية الجديدة للأسنان كي تحافظ على الشكل الجديد لاتساق الأسنان.

يعود اتساق الأسنان إلى الشكل الطبيعي والمرغوب فيه طبقاً للمخطط له، حيث يمكن إعادة تطابق أسنان الفكين العلوي والسفلي إلى حالته الطبيعية حتى يعيد إلى الوجه شكله الطبيعي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*