طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها
طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها ،  تعتبر السمنة من أكثر المشاكل انتشاراً فى وقتنا الحالى حيث يعانى منها فئة كبيرة من الناس سواء الرجال أو النساء صغار أو كبار، فمن الممكن الإصابة بالسمنة فى أى مرحلة عمرية، يُسلط مركز صحتنا للعلاج في الأردن الضوء على مشكلة السمنة وتوضيح كافة جوانبها وإيلام القارئ بأهم طرق علاج السمنة والحصول على وزن مثالي يتناسب مع الطول.

ما المقصود بالسمنة؟

يحتوي جسم الإنسان على مجموعة من الخلايا التي تتكون من مجموعة من الأنسجة تتكون الأنسجة من الأعضاء، والأعضاء تتكون من الأجهزة التي تكون الجسم بالكامل، يتكون بنيان الجسم من ثلاثة عناصر هم العظام، العضلات والدهون.

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

اقرأ أيضاً: إبرة SAXENDA لإنقاص الوزن والتخلص من السمنة

من المفاهيم الخاطئة أنه يجب ألا يحتوى الجسم على اى دهون وأن مصطلح الدهون يحمل المخاطر على النقيض تماماً، بالدهون جزء هام وحيوي للجسم مثل باقي الأنسجة التى توجد بالجسم ولكل منها دور ووظيفتها، مع العلم أنه يوجد فئة من الأشخاص المصابين بمشكلة النحول يلجأون إلى البحث عن مختلف الطرق للحصول على بعض الخلايا الدهنية بالجسم.

السمنة هي الحالة التي يعاني فيها الجسم من زيادة الخلايا الدهنية مما يسبب تراكم الدهون بكميات كبيرة فى الجسم ويؤدى لزيادة الوزن بشكل كبير وتغير فى شكل الجسم بالكامل، وتؤثر مع الوقت على الوظائف الحيوية فى جسم الإنسان وعلى الشكل الخارجى.

يحدد الوزن المثالي لكل شخص على حسب معادلة ما يتم إجرائها تعتمد على طول الجسم، ووزن العظام، و كثافة وحجم العضلات بالجسم وأيضاً نسبة السوائل وبناءًا على تلك العوامل يحدد نسبة الدهون الصحية المناسبة للمريض والوزن المناسب، ويختلف الوزن المناسب من شخص لآخر فلا يوجد وزن مثالي ثابت لكل الناس على سطح الأرض.

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

أسباب الإصابة بالسمنة

يوجد العديد من الأسباب التى تؤدى للإصابة بالسمنة منها:

  • العوامل الوراثية والجينية تلعب دور كبير فى كمية الخلايا الدهنية التى توجد بالجسم وتوزيع الدهون وبالأخص في حالة إصابة أحد الوالدين بالسمنة لذلك نجد إصابة بعض الأطفال يعانون من مشكلة السمنة.
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل اضطراب الغدة الدرقية وغيرها من الأمراض التى تؤثر على عملية الأيض في الجسم.
  • تناول بعض الأدوية والعقاقير الطبية التى تُسبب السمنة.
  • اتباع عادات يومية خاطئة مثل النوم في أوقات متأخرة من الليل وغيرها.
  • اتباع نظام غذائى غير صحى والإكثار من تناول الطعام الغير صحى على مدار اليوم.
  • تناول الأطعمة الدسمة الغير صحية التى تحتوى على نسبة كبيرة من الدهون والوجبات السريعة التى تحتوى على الزيوت المشبعة.
  • الإكثار من تناول السكريات والحلويات والمياه الغازية.
  • عدم ممارسة الأنشطة والتمارين الرياضية بانتظام.
  • عدم شرب كميات كافية من الماء يومياً.
  • اتباع حميات غذائية غير صحيحة لفقد الوزن.

اقرأ أيضاً: خطوات إجراء عملية تحويل مجرى المعدة- التعليمات خلال فترة التعافى

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

مشاكل ومخاطر السمنة

لا تقتصر مشاكل السمنة على المظهر الخارجى فقط وإنما تؤثر أيضاً على الحالة النفسية للمريض وتؤدى لفقد الثقة بالنفس وبعض المشاكل النفسية والرغبة في الوحدة والانطواء بعيداً عن الناس حتى لا يستمع لأى من التعليقات الساخرة، ولا يتوقف الأمر عند ذلك الحد فقط وإنما يشمل بعض المشاكل الصحية الأخرى منها:

  • تعتبر الدهون حمل زائد عليه القلب ومكونات الدم، وتزيد السمنة من فرص الإصابة بأمراض القلب وهو المسئول عن ضخ الم فى باقى أجزاء الجسم.
  • زيادة فرص الإصابة بمرض السكرى.
  • تؤثر السمنة على هرمونات الجسم مما يسبب اضطرابات في بعض الوظائف.
  • الإصابة بمشاكل في الجهاز التنفسي مثل الإصابة بالاختناق وصعوبة التنفس وبالأخص أثناء النوم.
  • الكسل والخمول المستمر وقلة نشاط الجسد.
  • الإصابة ببعض الأمراض النفسية مثل الاكتئاب الفوبيا وغيرها.
طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

اقرأ أيضاً: أسباب تراكم دهون البطن عند الرجال- وسائل حرق دهون البطن

طرق علاج السمنة

  • اتباع نظام غذئى صحى.
  • الأدوية والعقاقير الطبية.
  • جراحات السمنة.
  • عملية شفط الدهون وشد الجلد.

علاج السمنة الأول – اتباع نظام غذائي صحي

تعتبر أول خطوة لـ علاج السمنة وهى الخطوة الأهم، في اتباع نظام غذائى صحى لا يمكن اعتباره حالة او فترة مؤقتة وإنما هو أسلوب حياة، فيجب على المريض التخلص من الأطعمة الضارة والعادات الغير صحيحة والسير على نظام غذائى صحى بقية حياتك وليس لفقد الوزن فقط.

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

لذلك يجب تجنب الأطعمة الغريبة التي تعتمد على السوائل فقط، وعدم الاعتماد على نوع معين من البروتين، وتجنب الأطعمة النشوية والدسمة التي تحتوي على الكثير من الدهون، واستشر الطبيب للحصول على نظام غذائي صحي ومتكامل يحتوي على جميع العناصر الغذائية التى يحتاجها الجسم بدون الاضرار بالحالة الصحية.

ويُفضل تقسيم الوجبات الرئيسية الثلاثة إلى عدة وجبات صغيرة جداً على مدار اليوم من خمسة إلى ستة وجبات صغيرة، وتجنب تناول الطعام فى أوقات متأخرة من الليل أو قبل النوم مباشرةً حيث يقل أيض الجسم فى ذلك الوقت، والابتعاد عن الزيوت الضارة واستخدام كمية قليلة جداً من زيت الزيتون مع الطعام وتجنب السكريات والمشروبات الغازية الحد من المشروبات التى تحتوى على الكافيين مثل القهوة والشاي.

اقرأ أيضاً: التخلص من الوزن الزائد بعملية شفط الدهون-ما التكلفة؟

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

علاج السمنة – الأدوية والعقاقير الطبية

وهى مجموعة من الأدوية والعقاقير الطبية التي تساعد الجسم فى فقد الوزن الزائد، فمنها أعشاب طبيعية والبعض الآخر عقاقير ومستحضرات طبية، ولكن يجب على مريض السمنة التمهل قبل تناول أى من تلك الأجوبة واستشارة الطبيب المختص فلا يمكن صرف الدواء بدون مراجعة الطبيب.

للعقاقير الطبية مشكلة مزعجة وهي أن الأدوية والعقاقير الطبية الآمنة على الجسم لا تعطي النتائج المطلوبة والمتوقعة وتتطلب المواظبة عليها لفترات طويلة، وهى التى تتكون من الأعشاب والمكونات الطبيعية التى تساعد فى تحفيز معدل الحرق بالجسم، وتحتاج تلك العقاقير إلى ضرورة المواظبة على اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام للحصول على نتائج.

والمشكلة الأخرى أن العقاقير التي تعطى نتيجة سحرية تكون غير امنة على الجسم وذلك لأنها تقوم باستهداف عناصر مهمة فى الجسم مما يؤثر على اختلال توازن الهرمونات بالجسم وعدم انتظام نسبة السكر بالدم مما قد يؤدى إلى مشكلة صحية أخطر من مشكلة السمنة.

اقرأ أيضاً: عملية بالون المعده للتخلص من الوزن الزائد

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

يوجد بعض أنواع العقاقير الطبية التى تقوم باستهداف الجهاز الهضمى والطعام وتمنع امتصاص الجسم للنشويات والدهون أو صنع الكوليسترول، ولكن تكمن مشكلة تلك العقاقير في أنها تؤثر على الحالة الصحية للجسم بسبب عدم امتصاص عناصر غذائية هامة يحتاج إليها الجسم حتى لو بنسب بسيطة.

علاج السمنة – جراحات السمنة

تنوعت جراحات السمنة بشكل كبير وحازت على شهرة وانتشار كبير، فأصبح عدد المقبلين عليها فى تزايد مستمر ظناً منهم أنها الحل الأمثل لفقد الوزن والتخلص من مشكلة السمنة، ومن أشهر تلك العمليات عملية تكميم المعدة أو قص المعدة والتى تهدف لتقليص حجم المعدة مما يساعد في التقليل من كمية الطعام المتناول وسرعة الشعور بالشبع والامتلاء.

يتم تصغير المعدة بأى من الطرق الملائمة للمريض سواء من خلال قصها، تدبيسها وتكميمها أو من خلال إجراء عملية بالون المعدة، وهي عملية إدخال بالون أو أكثر داخل المعدة ويتم ملء البالون بمحلول ملحي في شغل البالون حيز من المعدة ويبقى جزء صغير من المعدة يسمح بكميات صغيرة من الطعام للشعور بالشبع ولن يستطيع المريض تناول كمية أكبر من الطعام حتى لو أراد ذلك لأنه سيشعر برغبة فى القئ.

اقرأ أيضاً: كيفية اجراء عملية تكميم المعدة(قص المعدة)-ما التكلفة؟

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

تساعد تلك العمليات الكثير من أصحاب الوزن الزائد والذين يعانون من مشكلة السمنة فى التخلص من الوزن الزائد ولكن لا يكفي إجراء العملية فحسب، العملية الجراحية بمثابة الخطوة الأولى لفقد الوزن ويحتاج المريض لاتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

وتتطلب تلك الجراحات ضرورة الاختيار الجيد الطبيب ذو الخبرة والمهارة الكافية و المستشفى أو المركز ذو السمعة الجيدة لتجنب التعرض لأى مخاطر تنتج من عدم خبرة الطبيب الكافية.

علاج السمنة – عملية شفط الدهون وشد الجلد

حازت عملية شفط الدهون على شهرة كبيرة فى وقتنا الحالى، فهى واحدة من أشهر الحلول للتخلص من مشكلة الوزن الزائد ولكن يجب على المريض أن يكون على دراية أن عملية شفط الدهون ليست حل سحرى لمشكلة السمنة وذلك لأنها غير مخصصة بشكل رئيسي لعلاج حالات السمنة المفرطة بشكل عام فى الجسم، ولكنها تساهم فى علاج مشكلة السمنة الموضعية والمقصود بها تراكم الدهون فى بعض المناطق بالجسم دون الأخرى مما يسبب عدم تناسق الجسم.

اقرأ أيضاً: التخلص من الوزن الزائد بعملية شفط الدهون-ما التكلفة؟

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

طرق علاج السمنة- أسباب الإصابة والمشاكل الناتجة عنها

تتطلب عملية شفط الدهون من الجسم أن يصل المريض إلى الوزن المناسب وفقد الوزن المطلوب قبل الخضوع للعملية وتتطلب أيضاً ضرورة اتباع نظام غذائى صحى وممارسة التمارين الرياضية بانتظام لتجنب تراكم الدهون بالجسم من جديد. تساعد أيضاً عمليات شفط الدهون فى استهداف الدهون المستعصية التي يصعب التخلص منها بالطرق التقليدية فيقوم الطبيب بإزالتها بالطريقة المناسبة.

يوجد العديد من التقنيات المستخدمة فى إذابة الدهون منها تقنية الليزر، الموجات الفوق صوتية وغيرها، ومن أكثر الأماكن المستخدمة فى شفط الدهون منطقة البطن، الأفخاذ، والمؤخرة، والذراعين حتى الوجه والرقبة للتخلص من الذقن المزدوج، قد يعانى المريض بعد عملية شفط الدهون من مشكلة ترهل الجلد فى بعض الأماكن بالجسم مما يتطلب إجراء عملية شد الجلد والتخلص من الجلد الزائد للحصول على جسم مثالى ورشيق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*