مساج بعد عملية شفط الدهون – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
مساج بعد عملية شفط الدهون
مساج بعد عملية شفط الدهون

مساج بعد عملية شفط الدهون

مساج بعد عملية شفط الدهون، بعد إجراء عملية شفط الدهون قد ينتج بعض الآثار الجانبية مثل غيرها من العمليات الجراحية التجميلية، حيث نادراً ما ينتج عن عملية شفط الدهون كدمات وتورمات يلزم العناية بها. وقد يقوم الطبيب بعمل مساج بعد عملية شفط الدهون حيث يساعد على التعافي سريعاً وبشكل أكثر آمناً. ولمعرفة كل ما يخص المساج وفوائده وكيف يعمل على تقليل حدوث تورم إليك المقال التالي المقدم لك من مركز التجميل في الأردن.

ما هي عملية شفط الدهون؟

تعتبر عملية شفط الدهون إحدى العمليات الجراحية التجميلية التي تعمل على إزالة الأنسجة الدهنية المتجمعة بمناطق عديدة بالجسم، والتي يصعب التخلص منها بالطرق التقليدية من اتباع الحميات الغذائية القاسية وممارسة التمارين الرياضية الشاقة. ومن بين هذه المناطق منطقة “الأرداف، البطن، الذراعين، الظهر” حيث يُعد الهدف الأساسي من إجراء العملية هو التخلص من الدهون بمنطقة أو أكثر بالجسم من أجل تحسين مظهر الجسم عموماً.

كيفية إجراء عملية شفط الدهون؟

  • يتم إجراء عملية شفط الدهون عن طريق خضوع المريض تحت تأثير التخدير الكلي أو الموضعي، الذي يتوقف طبقاً لكمية الدهون المُراد شفطها والتقنية التي يتم استخدامها، حيث أن تقنية شفط الدهون التقليدية يتم إجراء فتحتات جراحية في منطقة الشفط، ثم يقوم الطبيب بإدخال أنبوب الشفط عبر هذه الفتحتات، ليتم شفط الدهون فيما بعد عن طريق جهاز مخصص لتفريغ الدهون.
  • كما يمكن شفط الدهون بطرق أخرى لا تحتاج للتدخل الجراحي، عن طريق ادخال جهاز يعمل من خلال موجات الطاقة فوق صوتية، والذي يُطلق عليه تقنية “شفط الدهون بالفيزر”، حيث تمتاز هذه التقنية بقدرتها الكبيرة على إختراق الأنسجة الدهنية العميقة المختزنة تحت الجلد والتي تسمح بشفط الدهون ونحت المنطقة المُراد علاجها بغاية في الدقة.
  • يقوم الطبيب بحقن خليط من المخدر الموضعي ومحلول ملحي معقم، بحيث يعمل هذا الخليط على نفخ الدهون وإسالتها تحت الجلد، ثم يقوم جهاز الفيزر بتسليط موجات الطاقة التي تعمل على توزيع الحرارة بشكل يؤدي إلى شفط الدهون بكفاءة عالية. كما يساعد هذا الجهاز على الجلد وذلك لقدرته على التوزيع المثالي للحرارة الناتجة.
مساج بعد عملية شفط الدهون

مساج بعد عملية شفط الدهون

نتائج إجراء عملية شفط الدهون

تبدأ النتائج في الظهور التدريجي عقب إجراء عملية شفط الدهون بمرور الوقت، حيث يقوم الطبيب خلال فترة النقاهة بتوزيد المريض بأنابيب تقوم بتصريف السوائل الناتجة خارج الجسم. كما يوصى الطبيب المعالج بإرتداء الملابس الضاغطة مثل “المشد، أو الحزام الضاغط” حول منطقة الشفط وذلك لنحت المنطقة التي تم شفط الدهون منها، كما تساعد على تصريف السوائل والدم الزائد المتجمع تحت طبقات الجلد، لمنع تورم المنطقة وتكون الأورام الدموية.

مساج بعد عملية شفط الدهون

مساج بعد عملية شفط الدهون

ماذا يعني التدليك الليمفاوي “المساج”؟

يعتبر التدليك الليمفاوي المساج الذي يقوم الطبيب المعالج بعمله عقب إجراء العمليات الجراحية، وذلك من أجل زيادة كفاءة الجهاز اللمفاوي بالجسم الذي هو أساس الحفاظ على الجسم ضد البكتيريا والفيروسات والسموم. يساعد التدليك الليمفاوي “المساج” على تخليص الجسم من أي سوائل أو دم أو سموم متراكمة، حيث أنه يساعد على تحسين كفاءة عمل الأوعية الدموية والأعصاب بالجسم.

يعتبر التدليك الليمفاوي الإجراء الذي يتم من خلاله توجيه ضربات بسيطة وضغط هادي بمناطق الجراحة، وذلك من أجل إزالة الانسداد الناتج عن تراكمات الدهون السائلة، وذلك عن طريق ترشيح وتصفية السوائل، ثم عودتها إلى الدم مرةً أخرى في المنطقة المثلثة فوق عظام الترقوة، حيث يتركز على مناطق تجمع العقد الليمفاوية، التي تحفز على طرد السموم المتمركزة والسوائل، وهي مناطق” الذراعين، الإبطين، الكوع، الساعد، المعصم، اليدين، الرقبة، الساقين، الحوض، الأصابع، العنق”.

يقوم الطبيب بتحريك هذه العقد اللمفاوية من خلال الدفع، والعمل على تحفيز عضلات الأوعية الليمفاوية في اتجاه العقد، وذلك عن طريق الضغط الذي له تأثير على ضخ السائل الليمفاوي بالجسم.

مساج بعد عملية شفط الدهون

مساج بعد عملية شفط الدهون

مساج بعد عملية شفط الدهون

بعد إجراء عملية شفط الدهون قد تتراكم السوائل والدم الناتجين عن إجراء الجراحة تحت طبقات الجلد، حيث يقوم الطبيب بعمل مساج بعد عملية شفط الدهون لهذه المناطق، والذي يُطلق عليه “التدليك الليمفاوي” حيث يعمل على التخلص من هذه السوائل عن طريق تصريف العقد الليمفاوية بالجسم، ومن هنا يساعد في تسريع التعافي.

تظهر النتائج الايجابية لعملية شفط الدهون عقب عمل المساج، حيث يُفضل تكرار العلاج خلال 4 إلى 6 جلسات، وذلك من أجل التخلص من كل السوائل الزائدة وتصريفها، حتى يختفي الانتفاخ والتورم تلقائياً بعد إنتهاء الجلسات المقررة، يستغرق وقت إجراء الجلسة الواحدة 40 دقيقة، ويمكن عمل جلستين أو ثلاث جلسات في أسبوع واحد خلال 3 شهور من إجراء عملية شفط الدهون.

قد ينتج عقب إجراء العملية بعض الانتفاخات والتورم في المناطق التي تم شفط الدهون منها بفضل الالتهابات الناتجة عن الأدوات الجراحية التي تم استخدامها خلال العملية، والتي يقوم الطبيب بإدخالها تحت الجلد لسحب الدهون وتفتيت الخلايا الدهنية، حيث أنه بعد شفط الدهون تظهر فراغات عديدة تحت الجلد وبين الخلايا، نتيجة للأدوات الجراحية التي تم استخدامها في شفط الدهون، حيث يمكن للأنسجة الدهنية أن تتمزق، مما يؤدي إلى تراكم السوائل التي تسبب انتفاخاً تلقائياً بالمنطقة.

تتغير المنطقة التي تم شفط الدهون منها حيث تصبح السوائل المتجمعة أكثر سمكاً وصلابة بعد مرور أسبوع من إجراء الجراحة، لذا يلجأ الطبيب المعالج إلى عمل مساج بعد عملية شفط الدهون الذي يساعد على تصريف هذه السوائل المتجمعة إلى القنوات الليمفاوية برفق، تجنباً لما تسببه هذه التجمعات من تليف دائم بالمنطقة. يمكن أن يبدأ الطبيب في علاج هذه المنطقة بعد مرور 5أيام فقط من الجراحة، وذلك يتوقف على تقييم الطبيب للحالة.

مساج بعد عملية شفط الدهون

مساج بعد عملية شفط الدهون

فوائد التدليك الليمفاوي “المساج”

يسعى الطبيب لإجراء التدليك الليمفاي أو يقوم بعمل المساج عقب خضوع المريض لعملية شفط الدهون، وذلك لأنه يساعد في كفاءة عمل الجهاز الليمفاوي وسرعة فترة التعافي، ولعل من بين أهم فوائده ما يلي:

  1. تقليل حدوث التورمات والكدمات ومنع تراكم الدم والسوائل تحت الجلد.
  2. له القدرة على تعزيز تدفق السموم والبكتيريا وطردها خارج الجسم نهائياً.
  3. يمنع من تكون الندوب والعقد اللمفاوية.
  4. يساعد في زيادة كفاءة عمل الدورة الدموية، كما أنه يزيد من قدرة تدفق السائل الليمفاوي.
  5. يساعد على التئام الجروح الناتجة من إجراء عملية شفط الدهون بسرعة.
  6. يمنع من حدوث أي ألأم عقب العملية حيث أنه يقلل من شعور المريض بالانزعاج الناتج عن إجراء الجراحة.

كيفية عمل مساج بعد عمل عملية شفط الدهون

يقوم الطبيب المختص بتدليك مناطق شفط الدهون، وتدليك الجلد والأنسجة المغروسة في مناطق التجمع الليمفاوي والتي تعمل على تحسين عمل الدورة الدموية، وتحفيز القنوات الليمفاوية على التخلص من السوائل وتصريفها خارج الجسم، من خلال نسبة ضغط يحددها الطبيب ولعدد من الجلسات تتوافق مع احتياج مناطق الشفط. وقد يتم عمل المساج بعد عملية شفط الدهون ذاتياً كالتالي:

  • يتم تركيز أصابع السبابة والأوسط في المنطقة المفرغة فوق منطقة الترقوة مباشرةً.
  • يتم تحريك الأصابع تباعاً بلطف باتجاه منطقة الرقبة.
  • تبدأ مرحلة التدليك بلطف كاتجاه عقارب الساعة المتجهة ناحية منطقة الصدر.
  • يتم الضغط والسحب بقوة تحت منطقة الإبطين نحو الرقبة، ويُفضل التكرار مرات عديدة.
  • يجب تدليك منطقة الفخذين بالكامل عن طريق يد مسطحة في اتجاه الركبة الداخلية، مع الحرص على تجنب الضغط بقوة.
  • ينتهي التدليك بالجزء الخلفي من الركبتين بحركة دفع للوراء.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*