شفط دهون البطن للرجال – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
شفط دهون البطن للرجال
شفط دهون البطن للرجال

شفط دهون البطن للرجال

شفط دهون البطن للرجال، لا تقتصر مشكلة تراكم دهون البطن على النساء فقط، بل تُعد إحدى المشاكل العصيبة التي يُعاني منها الرجال أيضاً، ومن ثم بدأ الرجال يبحثون عن أفضل الطرق للتخلص من دهون البطن. لذا سيكون محور حديثنا اليوم عن شفط دهون البطن للرجال فقط، للإجابة على كل تساؤلاتكم حول .. أسباب تراكم دهون البطن؟ بالإضافة إلى الأضرار التي تسببها تلك الدهون؟ وما هي التقنيات الطبية المستخدمة لشفط دهون البطن عند الرجال؟ كل هذا وأكثر مقدم لكم في المقالة التالية من مركز التجميل في الأردن.

شفط دهون البطن للرجال

تعتبر الدهون الزائدة مشكلة يُعاني منها كل رجلاً وإمرأة، خاصةً دهون البطن حيث تُعد إحدى مناطق الجسم التي يصعب التخلص منها بشتى الطرق التقليدية، سواء من حيث اتباع نظام غذائي صحي أو حتى ممارسة بعض التمارين الرياضية الشاقة! ومع ذلك تؤثر سلبياً على مظهر الجسم وتجعل الجميع يشعر بالأرق والضيق طوال الوقت لما تسببه من إحراجاً شديد.


لعل التخلص من دهون البطن أمراً ليس سهلاً على الإطلاق، لأنها تتحول بعد مدة قصيرة إلى ترهلات كبيرة عكس بقية مناطق الجسم، التي أحياناً ما قد تجدي معها الطرق التقليدية بنتيجة مؤقتة، لذا بدأ الرجال يبحثون عن حلول نهائية للتخلص من دهون البطن والحصول على عضلات بارزة وجذابة وقوام متناسق. بالإضافة إلى تجنب أخطار المشاكل الصحية التي تسببها دهون البطن الزائدة. فما هي عملية شفط دهون البطن؟

ما هي عملية شفط دهون البطن؟

تُعد عملية شفط دهون البطن إحدى عمليات التجميل التي تهدف للتخلص نهائياً من الدهون المتراكمة بمنطقة البطن، وذلك لتأثيرها الكبير على رشاقة الرجل، وتجعله يبدو ذو قوام غير متناسق. كما أنها تُعد من أبسط العمليات حيث لا تشكل أية خطورة على صحة الرجل وليس لها أية أضرار.

شفط دهون البطن للرجال

شفط دهون البطن للرجال

ما هي أسباب تراكم دهون البطن عند الرجال؟

تتعدد أسباب الدهون المتراكمة بمنطقة البطن، فلا تقتصر على أسباب صحية فقط أو على أسباب اتباع أساليب حياتية خاطئة، لكنها تتنوع كالتالي:

  •  تناول نظام غذائي غير صحي

إن اتباع نمط الغذاء الغير صحي إحدى أسباب زيادة الوزن المفرطة بالجسم، مما يجعل الإنسان عُرضة دائماً للإصابة بأمراض عدة.

وتشتمل الأطعمة غير الصحية حيث تناول الأطعمة التي تحتوي على سعرات حرارية كبيرة مثل تناول كميات كبيرة من الأطعمة المليئة بالدهون والزيوت أو السكريات، على عكس تقليل تناول الأطعمة الصحية مثل تناول الخضروات والفواكه الطازجة. لذلك فإن الوجبات المليئة بالسعرات الحرارية وأخرى السريعة هي التي تؤدي حتماً لتراكم الدهون بمنطقة أو أكثر بالجسم خاصةً منطقة البطن.

  • الالتزام بروتين حياة خاطئ

إن اضطرارك لاتباع نمط الحياة السائد والروتين اليومي العملي الذي لا يتغير إطلاقاً، خاصةً حالة الجلوس الدائم أمام شاشة الحاسوب في مقر عملك لساعات طوال، هي من تعرضك لتراكم الدهون بل تساعد في زيادة تراكمها. فما الحل؟

إن الحل الأمثل لتفادي زيادة الدهون أثناء دوام العمل، هو أن تقوم بممارسة عدة حركات رياضية على مدار يوم العمل كل ساعة وأنت بمكانك على مكتبك فلا تضطر لترك محل عملك، حيث تفيد تلك الحركات البسيطة في الحفاظ على وزن جسمك بعد إجراء عملية شفط الدهون  وتقليل تراكم الدهون بمناطق أخرى بالجسم. كما تساعدك في تنشيط العضلات ومنع حدوث أية التهابات تجعلك تُصاب بآلام في المفاصل والعظام.

  • الإصابة ببعض الأمراض

إن الإصابة ببعض الأمراض قد تسبب تراكم الدهون بمناطق عدة بالجسم خاصةً منطقة البطن، من بينها الأمراض المتعلقة بإنزيمات الكبد والمعدة والمرض السكري وأمراض القلب، حيث تسبب تراكماً كبيراً للدهون بمنطقة البطن.

شفط دهون البطن للرجال

شفط دهون البطن للرجال

الأضرار التي تسببها دهون البطن

إن تراكم الدهون بمنطقة البطن بصفة خاصة يسبب العديد من المشاكل النفسية والصحية معاً، حيث أن تراكم الدهون بمنطقة البطن خصيصاً لا يؤثر فقط على مظهر الجسم، بل يؤدي لمشاكل عدة عكس تراكم الدهون بمناطق أخرى بالجسم.

ويرجع السبب في ذلك إلى أن الدهون بهذه المنطقة من الجسم تتحول فيها إلى سموم تؤثر على أداء عمل الأجهزة الأخرى بالجسم، خاصةً إذا زاد محيط خصرك عن 40 بوصة، فهنا أنت في حالة خطر شديد على صحتك، حيث تصبح أكثر عُرضة لخطر الإصابة ببعض الأمراض وهي كالتالي:

  • مقاومة الجسم للأنسولين

إن وظيفة هرمون الأنسولين بالجسم أنه الهرمون الذي يفرزه البنكرياس في الجسم بحيث يتحول السكر الموجود بالدم إلى طاقة تستخدم في الجسم، يسبب تراكم الدهون الزائدة بمنطقة البطن خصيصاً إلى إعاقة الجسم لهذا الهرمون ” الأنسولين” ذاك الذي يعمل على رفع نسبة السكر في الدم و إصابة الشخص بمرض السكري لهذه النسبة المرتفعة فجأة.

  • مرض السكري

وبسبب إعاقة الجسم لدور هرمون الأنسولين بالجسم فترة طويلة، ولم يستخدم هذا الشخص أية طريقة تساعد في التخلص من دهون البطن المتراكمة، يصبح الشخص هنا مُصاباً بمرض السكري، حيث يقل إفراز البنكرياس للكميات التي تساعد على حرق السكر بالدم.

  • أمراض القلب

إن من بين المشاكل الكبرى التي يسببها تراكم الدهون بمنطقة البطن، هي أن هذه الدهون تسبب في ضخ مواد كيميائية ضارة يُطلق عليها “سيتوكين”، خاصةً أنها المسئولة على رفع ضغط الدم بالجسم وزيادة نسبة السكر بالدم، ومن ثم يُصبح الشخص أكثر عُرضة للإصابة ببعض أمراض القلب.

  • السرطان

أثبتت العديد من الدراسات والبحوث في مجال الصحة العامة، ووفقاً للتقرير الصادر من منظمة الصحة العامة” أن واحداً من بين ثلاثة أشخاص من المصابين بأورام سرطانية في القولون والجهاز الهضمي والكلى، مُصابين بزيادة الوزن وتراكم الدهون بشدة بمنطقة البطن”، وهذا يثبت أنه لابد التخلص من هذه الدهون حتى لا يكون الشخص في طريقه للإصابة لهذا المرض الخطير.

  • اضطرابات النوم

إن استمرار التوتر في النوم وحدوث حالات الاضطرابات المستمرة أثناء النوم، يرجع سببها إلى تراكم الدهون بمنطقة البطن لما تسببه من ألماً شديداً واضطراب مستمر بالمعدة، ومن بين هذه الاضطرابات ” القلق أثناء النوم، الشعور بعد الراحة” حيث لا يستطيع الشخص النوم لفترة طويلة إلا أن تكون متقطعة.

شفط دهون البطن للرجال

شفط دهون البطن للرجال

الطرق الطبية لشفط دهون البطن للرجال

تتعدد الطرق الطبية المستخدمة للتخلص من دهون البطن عند الرجال وشفطها، حيث تتنوع ما بين التدخل الجراحي وطرق أخرى غير جراحية، ومن أهم هذه الطرق ما يلي:

الطريقة الأولى: شفط دهون البطن بالتدخل الجراحي

إن إجراء عملية شفط دهون البطن للرجال هي نفسها عند النساء، فكلا منهما يريد إجراء العملية للتخلص من الدهون المتراكمة بمنطقة البطن، الإختلاف الوحيد هو رغبة الرجل في الحصول على عضلات البطن التي يُطلق عليها “six packs” حيث تظهر مدى جمال الرجل ورجولته، ومن هنا يُراعي الطبيب المعالج أن يقوم بإجراء عملية نحت البطن عقب إجراء عملية شفط الدهون.

وتُجرى عملية شفط الدهون جراحياً حيث يقوم الطبيب بخضوع المريض تحت التخدير الكلي في أغلب الأحيان، حيث تُعد العملية التي تُجرى على أماكن عدة بالجسم ولا تقتصر على منطقة معينة كمنطقة البطن فقط.

بعد ظهور فاعلية التخدير الكلي كلياً، يقوم الطبيب بعمل عدة شقوق جراحية حول منطقة البطن، لا يتعدى حجمها عن نصف سم، ثم يقوم الطبيب بإدخال أنبوب ” قسطرة” تحت طبقة الجلد تعمل على شفط الدهون، وبعد التخلص من الشفط نهائياً يقوم الطبيب بإعادة تقطيب الجروح الناتجة إثر إجراء العملية.

يمتاز إجراء عملية شفط دهون البطن، بأنها العملية التي تعمل على التخلص من كميات كبيرة من الدهون المتراكمة بأي منطقة بالجسم خاصةً تلك المنطقة التي يصعب تخلص الدهون منها، ومن ثم فإذا كانت كميات الدهون التي تم إزالتها كبيرة للغاية يحتاج المريض لإجراء عملية أخرى لشد الجلد المترهل نتيجة لفقدان الوزن المفاجئ بشدة مثل إجراء عملية شد البطن.

شفط دهون البطن للرجال

شفط دهون البطن للرجال

الطريقة الثانية: شفط دهون البطن بتقنية ” الليزر”

تهدف هذه العملية إلى التخلص من دهون البطن للرجال بتقنية الليرز، تتشابه هذه التقنية إلى حد ما مع التدخل الجراحي، لكنها تختلف في أنه يتم استخدام شعاع الليزر الذي يقوم بتحويل الدهون من الحالة الصلبة إلى الحالة السائلة بحيث يسهل شفطها، كما أنها تعتمد على التخدير الموضعي وليس الكلي مثلما تستخدم التقنية الجراحية أثناء إجراء العملية.

إن أهم ما يميز عملية شفط الدهون بالليزر عن غيرها من العمليات الأخرى، هو نتائجها المُبهرة حيث يتم التخلص من الدهون نهائياً مع استحالة عودتها ثانيةً، لكنه يلزمك الحفاظ على نتائج عملية أثناء فترة النقاهة وما بعدها فلابد الالتزام بنظام غذائي صحي خالي من السعرات الحرارية العالية، حيث أن عدم التزامك بتعليمات الطبيب المعالج سوف يؤدي بك إلى نتائج سلبية حيث تتراكم الدهون بمناطق أخرى بالجسم.

الطريقة الرابعة: نحت البطن

ومن بين الطرق الطبية لشفط دهون البطن للرجال هي طريقة نحت البطن، لكن هل عملية نحت البطن هي نفسها عملية شفط دهون البطن؟، بالتأكيد، تختلف العمليتان عن بعضهما البعض حيث أن الكثير يحدث تداخلاً كبيراً بين كلتا العمليتان، حيث تستخدم عملية نحت البطن في تحديد شكل البطن بعد إجراء عملية شفط دهون البطن، بحيث تعمل فقط على إظهار العضلات وجعلها أكثر بروزاً وتميزاً لمنطقة البطن بعد أن تم شفط الدهون المغروزة بين هذه العضلات، كما تعمل عملية نحت البطن على التخلص من ترهلات الجلد والحصول على جسم ممشوق خالي من أية ترهلات أو دهون زائدة بالجلد.

يقوم بإجراء هذه العملية كل رجلاً يرغب في الحصول على بطن مسطحة ذات عضلات بارزة وخصر ممشوق عن طريق التخلص من الدهون الزائدة بمنطقة البطن.

ويُستخدم في إجراء هذه العملية العديد من التقنيات الأكثر حداثة من بينها إجراء عملية نحت البطن ” بتقنية الليزر، التبريد، الموجات فوق صوتية” حيث تُعد احدث تقينات شفط الدهون.

يتم اللجوء إلى إجراء عملية نحت البطن عقب إجراء عملية شفط دهون البطن مباشرةً خاصةً إذا كانت كمية الدهون التي تم شفطها كبيرة للغاية، وسبب في ترك العديد من الترهلات وتمدد البطن بحيث جعلت مظهر البطن يبدو غير جذاب، مما يكون هناك حاجة لإجراء عملية نحت البطن التي تعمل على التخلص من هذه الترهلات وإظهار عضلات المنطقة وشد الجلد.

الطريقة الخامسة: تقنية ” الميزوثيرابي”

يُطلق على تقنية ” الميزوثيرابي” أسم حقن إذابة الدهون، حيث أنها الحقن التي تحتوي على مواد عديدة تساعد في إذابة الدهون مثل مادتي ” الفوسفاتيدايل كولين Phosphatidylcholine ، دي أوكسي كولات (Deoxycholate). والتي لها نتائج فعالة في إذابة الدهون والتخلص منها وبرضا كثير من الأشخاص الذين أجروا هذه التقنية.

ويُعد ” الميزوثيرابي” تقنية غير جراحية، حيث تستخدم من خلال الحقن الموضعي لهذه المواد إضافةً إلى مواد أخرى تساعد في إذابة دهون البطن للرجال، والحصول على النتائج المرغوبة.

يتم استخدام حقن الميزوثيرابي على عدة جلسات، حيث تحتاج ما بين 6 إلى 8 جلسات، بحيث تظهر النتائج المرغوبة في غضون بضعة أسابيع حوالي 6 أسابيع على الأكثر من إجراء الجلسة الأولى، وتبدأ في التحسن تدريجياً مع الاستمرار على إجراء الجلسات المتبقية لك.

إن ما يميز تقنية ” الميزوثيرابي” أنها أيضاً تقنية غير جراحية، حيث لا تحتاج إلى إجراء أية شقوق جراحية أو لتخدير سواء كلي أو جزئي كما أنها لا تحتاج لفترة تعافي حيث يستطيع الشخص العودة لممارسة حياته العملية بعد إجراء الجلسة الأولى مباشرة حتى أن يأتي ميعاد إجراء الجلسة التالية، كما تمتاز بانخفاض تكلفتها مقارنةً بغيرها من التقنيات الأخرى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*