ازالة ترهلات البطن بالليزر – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
ازالة ترهلات البطن بالليزر
ازالة ترهلات البطن بالليزر

ازالة ترهلات البطن بالليزر

ازالة ترهلات البطن بالليزر، تعددت البدائل الغير جراحية التي يمكن من خلالها شد البطن والتخلص من الترهلات، والتي يُفضلها جميع الرجال والنساء بدلاً من الخضوع للعمليات الجراحية لشد البطن، ومن أهم هذه البدائل إجراء ازالة ترهلات البطن بالليزر، فما هي أهم مميزاتها؟ وكيف يتم شد البطن المترهل بالليزر؟ فقط تابعي معنا هذه المقالة المقدم لكِ من مركز التجميل في الأردن.

شد ترهلات البطن بالليزر

لعل المرأة هي الأكثر عُرضة لترهلات البطن، وذلك للتغيرات الهرمونية الكثيرة التي تُصيب المرأة بسبب ما تتعرض له أثناء فترات الحمل والولادة، ومن بين الآثار الجانبية المترتبة عقب الخضوع للحمل، والتي من أهمها ترهل البطن بعد الولادة. ومن هنا أصبح الشغل الشاغل لجميع أطباء التجميل هو البحث عن حل مثالي للتخلص من الآثار  السلبية التي تنتج عن الحمل والولادة والحفاظ على جمال المرأة بسلاسة.


وكان الحل الأمثل للتخلص من ترهلات البطن بعيداً عن التدخل الجراحي الذي يسبب أرق للجميع لحاجته لخضوع المريض تحت تأثير التخدير الكلي واستخدام أدوات جراحية قد ينتج عنها بعض المضاعفات، فهل يمكن استخدام تقنية حديثة مثل تقنية “الليزر” من أجل إزالة ترهلات البطن؟ خاصةً بعد الولادة للمرأة وفقدان الوزن المفاجئ للرجل، أجاب الكثير من الأطباء وبفضل الإقبال الشديد من قبل الرجال والنساء على حد سواء، أصبح بالتأكيد التخلص من ترهلات البطن بالليزر.

ازالة ترهلات البطن بالليزر

ازالة ترهلات البطن بالليزر

ما هو الليزر المستخدم في إزالة ترهلات البطن؟

يعتبر “الليزر” طريقة غير جراحية يساعد في إزالة العيوب ورفع الجلد من البطن، عن طريق استخدام موجات الليزر، حيث يستغرق وقت إجراء الجلسة الواحدة من 15 لـ 30 دقيقة على الأكثر، ومن أجل الحصول على نتائج أكثر يقوم الطبيب بتزويد عدد الجلسات والتي قد تصل إلى 6 جلسات خلال فترة قد تصل لأسبوعين.

تعتمد تقنية “الليزر” على تسليط أشعة الليزر التي تعمل على تسخين الكولاجين أسفل طبقة الجلد، من أجل تحفيزه بحيث ينتج عنه شد الجلد أيضاً وإزالة الترهلات المتكونة به.

ازالة ترهلات البطن بالليزر

ازالة ترهلات البطن بالليزر

خطوات إزالة ترهلات البطن بالليزر

من أهم ما يطرأ على الذهن قبل الخضوع لإجراء أي عملية تجميلية سواء جراحية أو غير جراحية، السؤال عن نوعية التخدير، حيث أنه لعل من أهم ما تمتاز به عملية شد ترهلات البطن بالليزر أنها عملية غير جراحية، ومن ثم فلن يتم خضوع المريض للتخدير قبل إجراء العملية. ومن ثم تعتبر من أبسط العمليات التي تتم نظراً لعدم حاجتها للإجراءات التي تتم من خلالها العمليات الجراحية.

يتم إجراء العملية حيث يقوم الليزر برفع الجلد من البطن، بعد أن يتم تسليط موجات ضوء الليزر، حيث يتم ازالة ترهلات البطن عن طريق إحدى تقنيات الليزر الحديثة، والتي لا تتطلب لاستخدام التخدير كما ذكرنا سابقاً عكس غيرها من التقنيات الأخرى، كما يمكن استخدامها مع كل أنواع الجلد.

يبدأ تأثير “الليزر” في الظهور عن طريق التحكم في حرارة الأدمة، مما يؤدي إلى الضغط على ألياف الكولاجين الموجودة بالجسم تحت الجلد. بمجرد بث شعاع الليزر يبدأ في الانقسام إلى كسور عديدة، تلك التي تحتفظ بنوعية معينة من الطاقة، حيث يخضع من خلالها جلد البطن لمناطق متفرقة من شعاع الليزر بحجم قد يصل إلى حوالي 100 ميكرون، مع ترك مناطق متفرغة بين كل منطقة والأخرى قد تصل من 250 إلى 500 ميكرون. تتعافى الأنسجة تلقائياً دون إحداث أي ضرر للأدمة بشكل ملحوظ حيث تتكسر الدهون بها بسهولة.

يستغرق وقت إجراء جلسة ازالة ترهلات البطن بالليزر إلى نصف ساعة على الأكثر، ولا يحتاج المريض إلى فترة تعافي طويلة، بل يمكنه العودة لممارسة أنشطته الطبيعية في نفس يوم إجراء العملية. يُوصى الأطباء بإجراء عدد من الجلسات من 4 لـ 6 جلسات حتى تظهر فعالية النتائج.

ازالة ترهلات البطن بالليزر

ازالة ترهلات البطن بالليزر

نتائج عملية شد ترهلات البطن بالليزر

تعتبر عملية شد ترهلات البطن بالليزر من أكثر الطرق الفعالة والآمنة على جميع أنواع البشرة والأنسجة بالجلد، حيث أنها لا تترك أي جروح لإنها لا تحتاج للتدخل الجراحي، كما أنها لا تتطلب أخد الكثير من الوقت من أجل التعافي.

تعتبر نتائج العملية متوقعة حيث أنها تتضمن تماماً التخلص من ترهلات البطن والقضاء على أي صبغات بالجلد والتجاعيد التي قد تنتج بسبب فقدان الوزن المفاجئ أو التقدم في العمر، كما أنها تساعد على زيادة نسبة الكولاجين وتحفيز وشد الجلد.

يمكن استخدام تقنية “الليزر” أيضاً من أجل تحسين شكل البطن والحصول على المظهر البيضاوي، وتحسين الحالة العامة للجلد، كما يعمل “الليزر” على استعادة الدورة الدموية لأدائها وزيادة قدرة الجلد على التجديد.

ازالة ترهلات البطن بالليزر

ازالة ترهلات البطن بالليزر

هل يتوقع وجود ألم أثناء شد ترهلات البطن بالليزر ؟

تُعد عملية ازالة ترهلات البطن بالليزر غير مؤلمة على الإطلاق، حيث يقوم الطبيب بوضع كريم للتخدير الموضعي، ومن ثم فإنها لا تتطلب أخذ وقت كبير للتعافي، إلا أنه قد يُصاب المرأة الشعور بألم طفيف أثناء إجراء العملية وذلك نظراً لتزايد الشعور بالحرارة الناتجة عن أشعة الليزر، لكنه يتغلب عليه تلقائياً الطبيب المختص بإجراء العملية بكل سهولة.

كما أنه نادراً ما تجد احمرار طفيف للغاية عقب نصف ساعة من إجراء العملية، لكنه سرعان ما يمكن للمريض العودة إلى ممارسة حياته الطبيعية دون الشعور بأي خوف من أي آثار قد تطرأ عليه أو ملاحظة من الآخرين. يمكن إجراء العملية مع عملية التقشير بالليزر والميزوثيرابي، وغيرها من تقنيات التجميل، التي تساعد على الحصول على بشرة وجلد مثالي للغاية.

ازالة ترهلات البطن بالليزر

ازالة ترهلات البطن بالليزر

مميزات إجراء عملية إزالة ترهلات البطن بالليزر

تمتاز عملية إزالة ترهلات البطن بالليزر بمزايا عديدة تشترك مع أجهزة الموجات الترددية، والتي من أهمها ما يلي:

  1. أنها عملية غير جراحية.
  2. لا يتم فيها خضوع المريض تحت تأثير التخدير.
  3. لا يحتاج المريض إلى الخضوع لإجراء عدد كبير من الجلسات، فحين أنه قد يحتاج عدة جلسات أثناء استخدام تقنية الليزر، أما الموجات الترددية فإنه يتم إجرائها بخضوع المريض إلى جلسة واحدة فقط.
  4. تعتبر الوسيلة الأكثر آمناً على جميع أنواع البشرة.
  5. لا يحتاج المريض فيها إلى فترة تعافي طويلة مثل غيرها من العمليات الجراحية الأخرى.
  6. ظهور النتائج فورياً.
  7. التخلص من التصبغات التي قد تظهر على الجلد، والقضاء على علامات التمدد بالجلد.
  8. تقليل حجم المسام بطبقة الجلد.
  9. تحسين نوعية الأنسجة والخلايا بالجلد.
  10. تحسين مظهر الجلد والقضاء على الندبات التي قد تنتج من عمليات شفط الدهون.
  11. تحفيز انتاج الكولاجين بالجلد.
  12. تحفيز الخلايا المتجددة للجلد.

يمتاز إزالة ترهلات البطن بالليزر بالعديد من المزايا التي تتفوق عن غيره من أجهزة الموجات الترددية الأخرى، والتي تتمثل في أن الجلسة بها قصيرة قد لا تتعدى الـ 30 دقيقة بينما تطول المدة عنها في جلسات الموجات الترددية.

على الرغم من مزايا تقنية “الليزر” في شد ترهلات البطن، إلا أن هناك بعض نقاط الضعف مقارنةً بغيرها من أجهزة الموجات الترددية، منها ما يلي:

  1. تحتاج الموجات الترددية لجلسة واحدة فقط ” عكس تقنية الليزر التي تحتاج لعدة جلسات” ومن ثم فإنها لا تحتاج إلى وقت تعافي قبل ممارسة الأنشطة الطبيعية.
  2. تمتاز الموجات الترددية بمعق أكبر في الوصول إلى طبقة الجلد، والمناطق الكامنة بالجلد.

يلزم قبل اختيار التقنية المناسبة، والجهاز المثالي قبل إجراء عملية إزالة ترهلات البطن، تقييم الحالة بدقة عن طريق الخضوع لمرحلة الاستشارة الطبية، ومن هنا يصبح ضروري على كل امرأة ترغب في إجراء عملية شد ترهلات البطن بعد الولادة أن تخضع للاستشارة الطبية من جانب طبيب متخصص يساعد في تقييم حالتها. حيث أنه قد تلجأ بعض النساء إلى الاعتماد على بعض التدابير المنزلية للمساعد في هذه العملية إلا أنها أقل كفاءة وفعالية من الأجهزة المتخصصة لمثل هذه العملية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*