نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد
نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد

نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد

نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد، سوف نناقش في المقال التالي عدة نقاط تتعلق جميعها بـ عملية نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد. و إيضاح المقصود بعملية نحت الجسم؟. والتعرف على التقنيات المستخدمة في نحت الجسم؟. وسنقدم لك أهمية تقنية نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد . وكيفية إجراء العملية؟ وما الفرق بين نحت الجسم الديناميكي وعملية شفط الدهون؟ وما هي أهم ميزات نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد؟ ..كل هذا وأكثر تعرفه معنا في هذا المقال المقدم لكم من مركز التجميل في الأردن.

عملية نحت الجسم

إن زيادة رغبة جميع الكثير من الرجال والنساء في الحصول على جسم متناسق خالي من أية تشوهات أو عيوب. تلك التي تسببها بصفة خاصة زيادة الوزن ” السمنة”، فبعد معاناة من طرق الحياة الاعتيادية من ممارسة التمارين الرياضية الشاقة وتتبع نظام غذائي صحي ، لكنه لم ينتج عنهما سوى فشل الحصول على جسم مثالي وعدم التخلص من زيادة الوزن المفرطة بالإضافة لظهور ترهلات بالجلد.


ولكي تحصل على نتائج فورية لتحقيق رغبتك، سواء كنتِ ترغبين في الحصول على جسم مثالي ممشوق، حيث تسعى معظم النساء لنحت منطقة الخصر بالأخص. فحين يسعى معظم الرجال لنحت عضلات البطن والصدر لما لها من ردة فعل على شعورهم بالقوة.

إذن تُعد عملية نحت الجسم بتقنياتها المختلفة، عملية تسعى إلى تشكيل منطقة أو أكثر بالجسم وقد تصل في كثير من الأحيان لشد وتنحيف الجسم كله، حسب رغبتك، يمتاز نحت الجسم عن غيره من الطرق التقليدية الأخرى لعمليات شفط الدهون غاية قدرته في إبراز مظهر وجمال الجسم، وقدرته على الوصول ببعض الأماكن بالجسم المغروسة والتي يصعب الوصول إليها بالعمليات الأخرى إلى النتائج المرغوبة وليس مجرد إعادة توازن الجسم. بل تهدف إلى ضبط تناسق وزن الجسم مع الطول قبل إستخدام تقنيات النحت المختلفة.

تختلف تقنيات نحت الجسم، فقد كانت تنحصر على التدخل الجراحي فقط. لكنها أصبحت تعتمد على أحدث الطرق والتقنيات لنحت الجسم بدايةً من ” نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد “بالليزر”، إلى نحت الجسم بتقنيات الموجات فوق صوتية، أو تقنيات الأشعة تحت الحمراء، والعلاج بإستخدام تقنية “الميزوثيرابي”. حيث تُعد أحدث تقنيات جراحات نحت الجسم والتي في تطور مستمر حتى الآن.

نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد

نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد

وإليك تفاصيل التقنيات المُستخدمة في نحت الجسم

نحت الجسم باستخدام تقنية الليزر البارد

تُعد عملية نحت الجسم بالليزر المنخفض أو ما يُسمى ” الليزر البار” ،عملية غير جراحية، حيث يتم فيها استخدام أشعة الليزر منخفض الطاقة التي تعمل على تكسير الدهون بمناطق الجسم. كي يتم طردها والتخلص منها نهائياً خارج الجسم على مدى جلسات الليزر البارد.

نحت الجسم باستخدام الموجات فوق الصوتية

وتُعد إحدى التقنيات الغير جراحية أيضاً، تُستخدم فيها الموجات الصوتية ذات التردد العالي لتفتيت الأنسجة الدهنية خلال جلسات موضعية. بحيث يتم وضع الجهاز المخصص للشفط  في هذه الجلسات على المنطقة  المُراد شفط الدهون منها، حتى تصل الموجات إلى الدهون المغروسة، وتفتيتها ليتم طردها من الجسم عقب إجراء الجلسة.

نحت الجسم باستخدام الأشعة تحت الحمراء

ولها طريقتين إحداهما تتبع نفس خطوات نحت الجسم بالليزر والموجات فوق صوتية  حيث تعمل على” تفتيت الدهون”. وأخرى تعمل عن طريق تنشيط دورتي “اللمفاوية والدموية” وبالتالي تسمح لإزالة الدهون من الجسم ، وكذلك إزالة السموم معاً، وقدرتها على التقليل من نسبة “السيلوليت” تحت طبقات الجلد. وتظهر نتائجها تدريجياً مثلها مثل تقنيات الشفط الأخرى.

تقنية نحت الجسم باستخدام “الميزوثيرابي”

يتم استخدام  تقنية “الميزوثيرابي” في نحت الجسم عن طريق حقن خليط من المواد تحت الجلد والتي تختلف عن تلك التي تستخدم لشد التجاعيد. لكنه في حالة الشفط يتم حقن بعض الفيتامينات بالإضافة لبعض الإنزيمات التي تعمل على تفتيت الدهون. وتبدأ ظهور النتائج أيضاً عقب إجراء الجلسة الأولى من الحقن والذي يُفضل تكراره للوصول إلى النتائج المثالية المرغوبة.

نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد 4D

 (عمليات الليزر رباعي الأبعاد)

تُعد تقنية نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد إحدى التقنيات المتقدمة المتعلقة بمجال نحت الجسم. حيث تهدف هذه التقنية إلى نحت كافة عضلات الجسم حيث أنها لها القدرة على إزالة طبقات الدهون المغروسة بالعضلات التي يستحيل الوصول إليها بالطرق الأخرى. كما أن لها نتائج تمنحك الجسم المتناسق الممشوق والخالي من كافة ترهلات الجلد.

تعتمد تقنية الليزر رباعي الأبعاد على الحصول على التوازن بين العضلات من حيث ” الطول، العرض، العمق” وأيضاً حركة العضلات في حالتي السكون والحركة. وتُعد التقنية الأكثر استخداماً خاصةً بعد فشل الطرق الاعتيادية من ممارسة التمارين الرياضية الشاقة والالتزام بنظام غذائي قاسي ولم تجدي بنفع سوى أنه مازالت تظهر الترهلات والدهون وتختفي العضلات! برغم سعيك إلى الحصول على جسم مشدود ذو عضلات ممشوقة فالحل الأمثل لذلك هو الاعتماد على تقنية نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد 4D.

نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد

نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد

أهمية تقنية نحت الجسم رباعي الأبعاد

تنحصر أهمية نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد 4D ، بأنه الإجراء الأكثر دقة مقارنةً بالتقنيات الأخرى، حيث يشمل كل متغيرات الجسم من ” العمر، الجنس ذكر أم أنثى، نوع الجسم وشكله، حركة العضلات لدى الشخص، فقدان الوزن، آثار ما بعد الحمل والولادة”. حيث يختلف كل فرد عن الآخر من حيث مجموعة المعالم التشريحية التي يمتلكها والتي لابد أن تؤخذ بعين الاعتبار للحصول على النتائج المرغوبة.

وتقع أهمية نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد لقدرته على معالجة شكل الجسم الغير طبيعي “المصطنع”، حيث يستطيع معالجة الجسم في حالتي “الحركة والسكون” مما يجعلك تحصل على مظهر جسم متناسق ومتوازن.

يُسمى نحت الجسم الديناميكي بـ ” رباعي الأبعاد”، نظراً لكونه يستخدم ” الطول، العرض، والعمق والحركة الديناميكية” وبالتالي تنعكس عملية نحت الجسم عن طريق شفط الدهون على عضلات الجسم بشكل واضح.

كيفية إجراء نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد ؟

نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد هي التقنية التي يتم من خلالها شفط الدهون ” خفض مستواها” وتوزيعها على باقي مناطق الجسم، وذلك من أجل تكوين عضلات الجسم الطبيعية وإعادة تشكيل وتناسق مناطق الجسم كي يصل بك إلى المظهر الجميل المتناسق، فيما تعجز عنه باقي تقنيات شفط الدهون الأخرى.

تستخدم  هذه التقنية أشعة الليزر عالية الطاقة والدقة لازالة الدهون ونحت عضلات الجسم في حالتي السكون والحركة كما ذكرنا سابقاً. يتم التخلص من هذه الدهون عن طريق إدخال أنبوب ” كانيولا” من خلال الفتحة الجراحية التي لا يتجاوز حجمها عن المليمتر. ومن ثم تُعد أحدث التقنيات التي تعطي نتائج غاية في الدقة. إنها الوسيلة الوحيدة التي يمكنها الوصول إلى الطبقات العميقة والمتوسطة المغروسة وإزالة الدهون بدون الإضرار بالأوعية الدموية والأعصاب أو الجلد. تتم هذه العملية خلال جلسة واحدة ولمرة واحدة فقط ولا تحتاج لأكثر من ذلك. يمكنك الخروج في نفس يوم العملية “الجلسة”.

ما الفرق بين نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد وعملية شفط الدهون؟

عند إجراء نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد تسبقها عملية شفط الدهون أولاً ثم يتم إعادة توزيعها مع الجسم بشكل متناسق طبقاً لطبيعة عضلات الجسم، فحين يتم شفط الدهون الموجودة بالجسم بدون إعادة توزيع الدهون ثانيةً في عملية شفط الدهون.

كما يُعد نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد بأنه التقنية الأكثر آماناً أثناء إزالة الدهون دون الإضرار بالأوعية الدموية والأعصاب أو الجلد كما ذكرنا، ثم يتم شفط الدهون من المناطق المتراكمة الدهون في الجسم مثل منطقة “البطن، الفخذين” وإعادة توزيعهم ثانيةً على المناطق الأخرى المراد تكوين العضلات بها مثل منطقة “أسفل الصدر”.

ميزات نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد

تمتاز تقنية نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد 4D عن غيرها من تقينات شفط الدهون الأخرى، بالعديد من المزايا كما يلي:

  • لها القدرة على عدم حدوث أية مضاعفات أو آثار جانبية للمريض بعد إجراء الجلسة ونحت الجسم وذلك وفقاً لمؤشر نتائج الدراسات الطبية في الولايات المتحدة وأوروبا في أكثر الآلاف حالة.
  • فورية ظهور النتائج من ” شد الجلد والتخلص من الترهلات” ، حيث تمتاز تقنية نحت الجسم بقدرتها على ظهور التحسن الملحوظ بصورة كبيرة على الأشخاص الذين قاموا بإجراء العملية وزيادة قوة عضلات الجسم مقارنةً بعجز عمليات شفط الدهون الأخرى.

متى يمكنني ممارسة حياتي العملية بعد إجراء العملية؟

تُجرى عملية نحت الجسم في  جلسة واحدة فقط. وبالتالي تُعد مدة التعافي من هذه العملية قصيرة جداً، ومن ثم يمكنك العودة إلى عملك وممارسة روتين حياتك اليومية في غضون 3 إلى 5 أيام فقط عقب إجراء العملية . يمكنك أيضاً أداء التمارين الرياضية والمجهود العضلي بعد انتهاء العملية خلال أسبوعين كحد أقصى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*