معرفة العقم قبل الزواج – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
معرفة العقم قبل الزواج

معرفة العقم قبل الزواج

معرفة العقم قبل الزواج

سوف ترزقون بطفل؟
جملة ينتظرها كل زوج وزوجة بعد مرور أسابيع قليلة للزفاف وإذا لم يتم سماعها خلال 3 أشهر على الأكثر ينصحهم الأهل والأصدقاء والمعارف بالذهاب إلى الطبيب للبحث عن حل لهذه المشكلة التي يصفها البعض بـ«المستعيصة»،
عسى أن يكون «لا سمح الله» سماع هذه الجملة مستحيلاً

وفي هذا المقال نرصد » من خلال أطباء متخصصون أدلة تشير إلى أسباب إصابتك بالعقم

في البداية هناك حالات معينة فقط ينصح بإجراء تحليلات قبل الزواج لمعرفة وجود القدرة على الإنجاب من عدمها
بالنسبة للذكر يفضل الذهاب للطبيب إذا كان مريضاً بالسرطان وهو في سن صغيرة وتعرض للدواء الكيماوي أو الإشعاعي وإذا كانت لديه تشوّهات في الجهاز التناسلي أو يعيش بخصية واحدة أو إذا تعرض لضربة قوية في الجهاز التناسلي.
أما بالنسبة للسيدات فالذهاب للكشف قبل الزواج يكون في حالة حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية تصل إلى سبعة أيام ومن الضروري الذهاب للطبيب في حالة عدم انتظامها بشكل عام فهناك نسبة تصل إلى 1 إلى 10.000 نجد فيها أن المريضة رجل ولديها مشكلة في جهازها التناسلي وحل هرمون الأنوثة محل هرمون الذكورة فجعل من شكلها أنثى ولكن لا يوجد رحم لأنها رجل مائة بالمائة
أما بعد الزواج فلا يكون هناك شيئا واضحا ويجب مرور عام قبل الشعور بالقلق وهذا هو الأساس العلمي لكن هناك مؤشرات أيضا على حدوث تأخر الإنجاب أو العقم فهناك نسبة تصل من 5 إلى 7% لعدم الإنجاب تكون مؤشراتها ضعف الانتصاب أو سرعة القذف الشديدة أو عدم حدوث قذف من الأساس أو وجود التشنج المهبلي لدى الزوجة ففي هذه الحالات من الممكن الذهاب للطبيب قبل مرور عام على الزواج.
وعن السلوكيات الخاطئة التي يفعلها العديد من الشباب والتي تؤثر على تؤخر الإنجاب وحدوث العقم يمكننا القول أن التدخين وشرب الخمور يؤثران على الإنجاب بالإضافة للمخدرات والترامادول والأدوية التي يأخذها بعض الشباب لتحسين علاقتهم الجنسية

من جانبه قال الدكتور خالد العطيفي استشاري أمراض النساء التوليد والحقن المجهري وأطفال الأنابيب
والجدير بالذكر أن الكشف قبل الزواج عملية هامة جدًا لأنه من خلاله نستطيع أن نعلم إذا ما كانت توجد مشكلة في الانجاب أم لا فكشف الصحة العامة سيوضح إصابة الزوج بأمراض تناسلية من عدمها

أما بالنسبة للفتاة قبل الزواج فالتحليل مهم لأنه إذا كانت الفتاة مصابة بمرض السكري ربما يؤثر على الحمل ويسبب الإجهاض كما يجب التأكد من انتظام الدورة الشهرية وعدم وجود شيخوخة في المبيض والتي تسبب تأخر الإنجاب وقد تؤدي أحيانا إلى العقم
للأسف الشرقيين لديهم فكرة خاطئة عن الإنجاب فهم يظنون أن الحمل سيحدث من أول شهر للزواج وهذه فكرة خاطئة فالحمل يحدث في أول شهر بنسبة 15% فقط، أي أن على مدار عام كامل 85% فقط من المتزوجين ستكون زوجاتهم حوامل فإذا كانت العلاقة الزوجية منتظمة بين الزوجين يتم الذهاب إلى الطبيب لمعالجة تأخر الإنجاب بعد عام على الأقل وبعد الزواج يبدأ الكشف على الزوج أولا لمعرفة سبب تأخر الإنجاب أنه سيتم المعرفة بسهولة عن طريق تحليل سائله المنوي، أما السيدة فلها تشخيصات أخرى عديدة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*