عمليه الارداف – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا

عمليه الارداف

في الأيّام الأولى بعد العمليّة، يعاني الشخص المعالَج من صعوبة في التقلّب، حيث يكون من الضروري أن يرافقه أحد الأشخاص على الأقلّ في الليلة الأولى، وربّما لعدّة أيّام متتالية، لمساعدته في النهوض من السرير، وإعداد وجبات الطعام له، إلخ. ولأنّ هذه المنطقة من الجسم تُستعمل خلال المشي والجلوس، والكثير من الحركات الأخرى، قد يعاني الأشخاص الذين خضعوا لهذه العمليّة من ألم أكبر من ذلك الذي يصاحب العمليّات الجراحية التجميلية الأخرى؛ بحيث يصف الطبيب مسكّنات لتخفيف الألم. تُزال الضِمادات اللاصقة التي تمّ تطبيقها أثناء الجراحة لتوفير الضغط والدعم بعد يومين أو 3 أيّام من الجراحة. خلال هذا الوقت، يمكن للمريض الاستحمام والبدء في التحرّك أكثر. وبعد 5-7 أيّام تقريباً، يصبح قادراً على المشي والجلوس بشكل مريح أكثر. عموماً، يعاني الشخص المعالَج أيضاً من تورّم خفيف ومن بعض الكدمات، إنّما يمكن رؤية النتائج النهائيّة بعد مرور فترة قصيرة جدّاً على الجراحة، إنّما تصبح الأرداف أكثر مرونة وتكتسب مظهراً طبيعيّاً بعد أنْ تمتدّ العضلات، وذلك خلال أشهر قليلة تلي العمليّة. يُسمح بمزاولة الأنشطة البدنية الكاملة بعد شهر من الجراحة.