عملية نفخ والشفايف والخدود – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
عملية نفخ الشفايف والخدود
عملية نفخ الشفايف والخدود

عملية نفخ والشفايف والخدود

تعتبر عملية نفخ الشفايف والخدود من العمليات التجميلية المنتشرة في هذه الفترة، فهي من العمليات التي تشكل فرقاً كبيراً في مظهر الوجه، فعندما تقومين بإجراء عملية نفخ الشفايف والخدود تعطي للوجه الشكل الممتلئ المتناسق مع الوجه و التي تمنحه رونقاً جذاباً، وعلى الرغم من النتائج التي تمنحها هذا عملية نفخ الشفايف والخدود  يعتقد البعض أن طبيعتها وأنواعها غير واضحة.

أهمية نفخ الشفايف والخدود

بدأ إنتشار هذا النوع من عمليات التجميل وهي عملية نفخ الشفايف والخدود بين الكثير من الفتيات والسيدات، وهذا للتغير في ملامحهم، فهي من العمليات الملحوظة والتي تظهر على من يقوم بها، كما أن معظم الفتيات يرغبون بأن يظهرون بشفاه كبيرة وممتلئة حيث أنها تزيد من جمالهم وجاذبيتهم

الأنواع المختلفة المستخدمة لعملية نفخ الشفايف والخدود

. تعتبر عملية نفخ الشفايف والخدود من عمليات التجميل المهمة عند الكثير من الفتيات والسيدات والتي يقوموا بإجرائها بتقنيات علمية وطبية حديثة، فقد نجد لها العديد من الطرق والأنواع المستخدمة في إجراء مثل هذه العمليات.

نفخ الشفايف والخدود عن طريق الحقن الموضوعي  

يقوم الطبيب المختص بحقن الشفايف والخدود ببعض المواد التي تعمل على ظهور الشفايف كبيرة الحجم ومنتفخة قليلاً عن ما كانت عليه، يتم الوصول للشكل المرغوب به بعد مرور حوالي نصف ساعة من العملية، إلا أن هناك طرق خاصة بعملية حقن الشفايف، ويستخدم فيها طرق خاصة لحقنها.

أهم المواد التي يتم حقن الشفاه من خلالها هي :

  1. الكولاجين: و هو عبارة عن بروتينات موجودة بالجسم، فهم من المكونات الرئيسية للأنسجة الداعمة في الجلد، ويتم الحصول عليها من الحيوانات و من ثم يتم استخدامها في الحقن الموضعي وتدوم لمدة أربعة أسابيع إلى ستة أشهر.
  2. الدهون: يحصل الطبيب على هذه الدهون من جسم الشخص الذي سيقوم بإجراء الحقن الموضعي، ويتم أخذها من منطقة البطن أو الجذع و يمكن حقن الدهون وكأنها مادة مالئة أو زرعها جراحياً، ولكنها تعتبر من المواد الآمنة التي لا تسبب تفاعلات للحساسية بما أنها تكون مأخوذة من الجسم.
  3. الأرتيكول:وهي عبارة عن مادة كيميائية الصنع وتكون مختلطة مع مجموعة من المواد سوياً و تستخدم بعد ذلك في عملية نفخ الشفايفوالخدود، ولكنها تكون مادة غير طبيعية ولهذا يكون المريض عرضه لحدوث تفاعلات حساسية مضادة له من قبل الجسم.

    عملية نفخ الخدود:

هذه العملية يتم استخدامها للحصول على خدين ممتلئين، حيث أنها تمنح الوجه مظهر جذاب وأكثر جمالاً، وتتم عملية نفخ الخدود بثلاثة أنواع وهي:

  1. القيام بزراعة دعامة من السيلكون داخل الخدود.
  2. القيام بحقن الدهون المستخلصة من جسم الشخص وحقنها بالخدود.
  3. ومن الممكن أن يتم حقن الخدود عن طريق بعض المواد مثل الكولاجين والبو توكس، والتي يقوموا على ملأ الخدين و امتداد عظمة الخد.

النتائج قبل و بعد إجراء عملية نفخ الشفايف والخدود:

تعتبر عملية نفخ الشفايف والخدود من العمليات التي تظهر نتائجهابشكل مباشر وسريع، وعلى الرغم من أن عند القيام بعملية الخدود يتم وضع دعامات من السيليكون، ولكن تحقن الشفايف بمادة من الدهون أو الكولاجين، إلا أنها سرعان ما تصل نتائجها سريعاً وفترة انتهاء مفعولها خلال فترة تتراوح بين أيام و أسابيع من بعد إجراء عملية نفخ الشفايف و الخدود.

نصائح للحفاظ على نتائج عملية نفخ الشفايف والخدود

  • بعد مرور عدة أشهر تزول أثار عملية نفخ الشفايف والخدود، حيث يتلاشي أثر المواد المحقنة ولهذا الحل الوحيد للحفاظ على مظهر الشفاه هو القيام بحقنها مرة أخرى
  • ولكي تحصلين على نتائج جيدة عند إجراء عملية نفخ الشفايف والخدود، يجب أن تناقشين في هذا الأمر مع الطبيب التي سيقوم بإجراء عملية نفخ الشفايف والخدود، وأن تقولي له ما ترغبين به وما المظهر التي تريدين تظهرين به.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*