عملية زراعة الكلي في الهند مع وجود متبرع بشكل قانوني.. – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا

عملية زراعة الكلي في الهند مع وجود متبرع بشكل قانوني..

مرض الكلى المزمن : 

هو الفقدان التدريجي في وظائف الكلى للوصول لقصور الكلى وعدم قدرتها على عمل وظائفها بشكل طبيعي ،وهو يشكل ظاهرة صحية اجتماعية ، و أن أكثر من 500 مليون شخص حول العالم  مصابين بمرض الكلى المزمن ،
وما زال 90 في المائة من الأشخاص المصابين بمرض الكلى المزمن يجهلون ذلك، وأن تكلفة علاج القصور الكلوي النهائي
أخذ بالارتفاع وهو ما يشكل عائقا اقتصاديا للمصروفات المعتمدة للصحة وخصوصا في البلدان النامية.
الأعراض : تدهور في وظائف الكلى ،و شعور بالتعب و الإعياء ،و فقدان الشهية.

الأشخاص
 المعرضين للإصابة بمرض الكلى المزمن : 
مرضى ارتفاع ضغط الدم أو السكري ،و مرضى السمنة ،وأيضا المدخنين أو هؤلاء ذوي القرابة بشخص مصاب بمرض الكلى المزمن.  

إكتشاف المرض عن طريق : 
يتم تشخيص مرض الكلى المزمن عن طريق نسبة الكرياتنين في فحص الدم إذا كانت علو في مستويات الكرياتينين
يشير إلى انخفاض معدل الترشيح الكبيبي وبالتالى انخفاض قدرة الكلى علي إفراز المخلفات ، و أحيانا تكون مستويات الكرياتنين قد تكون طبيعية في المراحل الأولى ،
وفي حال اكتشاف أي مشكلة في الكلى يمكن العمل على تأخير تدهورها نحو القصور الكلوي،
وحماية من حدوث الأمراض القلبية الوعائية.
ينصح بإجراء الفحوصات الدورية للكشف المبكر وتطبيق العلاج للمحافظة على الحياة.

زراعة الكلى :  

تعرف بأنها عملية نقل كلى سليمة من متبرع إلى مستقبل توقفت كليتاه عن العمل نهائيا لتقوم مقام الكلى الفاشلة.
أما المتبرع، فهو الشخص الذي يؤخذ عضو منه (مثل الكلى) وتنقل إلى شخص آخر خلال عملية جراحية.
وهناك مصدران رئيسيان للكلى هما :
1- المتبرع الحي القريب أو غير قريب (المتبرع الحي).
2- المتبرع بعد الوفاة الدماغية.

المتبرع الحي: 

عملية تحقق نتائج عظيمة ونسبة نجاح عالية، فضلا عن إمكانية تحديد موعد الزراعة
وبالتالي يتم تحضير المريض بشكل جيد لتلقي الكلية. ويصنف المتبرعون كالتالي: 

1 – متبرع حي قريب قرابة دم: الأخ، الأخت، الولد، الوالدين، أبناء وبنات العمومة، أبناء وبنات الأخوال. 

2 – متبرع حي قريب بأخوة الرضاعة، ويستلزم هذا إحضار وثيقة شرعية تثبت ذلك. 

3 – متبرع حي قريب بعلاقة زواج (زوج – زوجة). 

4- متبرع حي تابع لبرنامج مبادلة الكلى، حيث يتم تبادل متبرعين حيين لمريضين مختلفين
ثبت ملاءمة كليهما للتبرع لأقاربهما، وذلك نتيجة لاختلاف فصائل الدم أو الزمر النسيجية ،
وهذا يستدعي وجود موافقة خطية رسمية من قبل العائلتين. 

5 – متبرع حي تابع لبرنامج المتبرعين الأحياء غير الأقارب، الذي اعتمد مؤخرا لزراعة الأعضاء
وهو خاضع لأنظمة وقوانين محددة وإجراءات مدروسة.

 قبل أن يتم قبول المتبرع الحي و إجراء الاستقصاءات اللازمة :
يجب التأكد من أنه يرغب بالتبرع بإحدى كليتيه عن طيب خاطر ومن دون أي إكراه أو ضغوط ،
و أن التبرع بالكلى لا يسبب أي أذى أو ضرر للمتبرع سواء على المدى القصير أو البعيد،
فيمكن أن يعطى المتبرع شعورا بالارتياح والرضا لإنقاذه حياة إنسان .
 

المتبرع متوفى دماغيا 

يعتمد الحصول على الكلى من الأشخاص الذين تثبت إصابتهم بالوفاة الدماغية بعد أن يتم أخذ موافقة ذويهم،
ومن ثم تتم زراعة الكلى لأحد المرضى المسجلين على قائمة الانتظار اعتمادا على سلم الأولوية،
فإن تسجيل أي مريض فشل كلوي نهائي على قائمة الانتظار يتم بعد استكمال الفحوصات الطبية.
بالإضافة –  أن حالة الوفاة الدماغية هي الحالة التي يكون فيها المتبرع متوفيا قانونيا وشرعيا،
ويقرر تشخيص موت الدماغ عادة أطباء ذوو خبرة طويلة وواسعة لا علاقة لهم بالتبرع بالأعضاء
أو بإجراء عمليات الزراعة مستعينين ومطبقين لمعايير دقيقة جدا ومثبتة طبيا. 

وعادة ما تكون مدة الانتظار لعملية زراعة كلى من متبرع متوفى دماغيا طويلة نسبيا
بسبب كثرة أعداد المرضى مقارنة بأعداد الكلى المتبرع بها، كما أن نسبة النجاح لهذا النوع
من الزراعة أقل من نسبتها في عملية الزراعة من المتبرع الحي.
 

عملية زراعة الكلى: 

هي بحد ذاتها بسيطة نسبيا وغير معقدة، حيث توضع الكلى المزروعة في
الجزء الأمامي أسفل البطن في الناحية اليمنى أو اليسرى. يتم وصل الشريان والوريد الكلوي
مع أحد شرايين وأوردة الحوض ويغرس الحالب مباشرة في المثانة. وتستغرق هذه العملية نحو 3 ساعات في العادة.

أهم أحكام و قوانين لنقل وزراعة الاعضاء بالهند  ( بما في ذلك اخر التعديلات وقواعد 2014) على النحو التالي :

1- حددت اللجنة الطبية موت الدماغ كشكل من أشكال الموت.
وهناك معايير عملية للحصول على شهادة وفاة الدماغ محددة للاذن باخذ العضو و نقله للمريض
و بالتالي زراعة الكلى هي الاصعب والاندر وبموجب هذا القانون يمكن توفرها بالهند.
2- يتيح القانون زرع الأعضاء البشرية والأنسجة من متبرعين أحياء و جثث فقط (بعد موت القلب أو الدماغ).
3- الجان التنظيمية و الهيئات الاستشارية تقوم برصد النشاط الذي بموجبه زرع و نقل العضو من شخص الى اخر . 
على سبيل المثال: إذا كان الزوج هو على استعداد للتبرع بكليته لزوجته ولكن غير متوافق،وانه يمكن القيام بذلك لمريض آخر،
شريطة ان تكون قريب بالقرب من أن المريض متوافق مع زوجته، ويمكن التبرع بالكلى لها. 

من الذي يسمح له قانونا بالتبرع بالكلى في الهند ؟ 
زراعة او نقل الكلى، قد يتم التبرع من قبل متبرعين أحياء، أو تتم من الجثث أو من المرضى متوفي دماغياً مع موافقة العائلة بذالك.

ويوضح القانون ثلاثة أنواع من متبرعين الأحياء :
1- الأقارب مثل الآباء والأشقاء والأجداد والأحفاد وزوجاتهم.
2- الآخرين الذين يمكنهم التبرع ل ” المودة والتعلق ” أو لسبب خاص ولكن ليس ل اعتبارات مالية.
3- المانحين مقايضة حيث يتم تبديل المانحين النسبية بالقرب من بين المرضى الذين تتعارض أفراد العائلة الخاصة .

 من الذي يراقب عملية التبرع بالكلى ؟
مطلوب وضع مجموعة من الوثائق المهمة جدا، جزء من اختبار التوافق المعتاد، والتقييم النفسي،
وما إلى ذلك تتضمن الوثائق شهادات قانونية مع الصور من كل من المتبرع والمتبرع له،
والتحقق من قبل قاضي التحقيق مهم ايضا، وهناك مقابلات يتم تصويرها بالكاميرا.
يتم وضع لجنتين مستقلتين للجهات المانحة ذات الصلة حيث لا علاقة لها بتقييم حالات واضحة.
وتضم اللجنة الاخرى التي تنظر في الإجراءات وتقييمها والتي تنطوي على الجهات المانحة ذات الصلة.
بالإضافة الى العاملين في المستشفى، واثنين من المرشحين للحكومة الذين يقموا بتقييم الحالات.
ووفقاً للبيانات المتاحة في سجل الزرعة و التبرع بالهند ،
وهو في الواقع جهد غير حكومية تدعمه الجمعية الهندية للزراعة ىقل الأعضاء ،
لزرع الكلى حوالي 21395 زراعة تمت منذ عام 1971 ، جاء فقط 783 من الجهات المانحة.
ووفقا للأرقام المتاحة مع وزارة الصحة ، أن الاحتياجات السنوية من الكليتين يكون في حدود 100000-200000 ،
في حين أن عدد عمليات زرع هذا يحدث كل عام على وشك فقط 5000 .

 السلطة المختصة:
 يتفقد والمنح التسجيل للمستشفيات لزرع يفرض معايير للمستشفيات المطلوبة،
وتجري عمليات تفتيش منتظمة لفحص جودة عمليات بالزرعة.
إجراء تحقيقات في الشكاوى المتعلقة خرقا لأحكام هذا القانون، ولها صلاحيات محكمة مدنية لاستدعاء أي شخص،
وثائق الطلب وأوامر التفتيش القضية .
اللجنة الاستشارية:
 تتكون من خبراء في المجال الذي تخطر السلطة المختصة.
خلال مراجعة كل حالة على حدة للتأكد من أن المتبرع الحي لا يستغل لاعتبارات مالية ومنع التعاملات التجارية في الزرعة. إجراءات ليكون الفيديو المسجلة والقرارات أخطرت غضون 24 ساعة.
ويجوز الطعن في قرار لحكومة الولاية أو المركزية وفريق الأطباء المسؤولين للحصول على شهادة وفاة الدماغ.

الأشكال المختلفة المبينة في القواعد هي كما يلي:       

1: موافقة القريبة من النسبية
2: موافقة الزوج
3: باقي من الحصول على موافقة المتبرع شبه النسبية
4 : تقييم الطبيب النفسي من الجهات المانحة
5 : فحص الحمض النووي و تقرير التنميط
7: موافقة الذاتي للتبرع المتوفى
8 : الموافقة على التبرع بالأعضاء من عائلة ( تنطبق أيضا على القاصرين )
9 : الموافقة على التبرع بالأعضاء من الهيئات لم يطالب بها أحد
10: تقرير طبي بموت الدماغ .
11: تطبيق زراعة مشترك من قبل الجهات المانحة / المتلقية .
12 : تسجيل المستشفى لزرع الأعضاء .
13 : تسجيل المستشفى لاسترجاع الجهاز و العضو .
16 : منحة من تسجيل .
17 : تجديد تسجيل .
18 : قرار من قبل لجنة ترخيص المستشفى .
19 : قرار من قبل لجنة الترخيص  الحي.
20 : التحقق من الموطن غير شبه قريب.
21 : رسالة من السفارة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*