عملية تجميل الأنف – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
عملية تجميل الأنف

عملية تجميل الأنف

الفكرة المنتشرة في مجتمعاتنا عن عمليات تجميل الأنف فكرة قاصرة للغاية، فالمعروف عنها هو عمليات تصغير حجم الأنف والتي غالباً لا يتم التعامل معها بجدية، ولكنها من أبسط أنواع هذه العمليات، في حين أن بعض أنواع عمليات تجميل وتقويم الأنف قد تكون ضرورة علاجية في بعض الأحيان كما سنرى تفصيلاً حيث يتم إجراء جراحة الأنف لأسباب تجميلية، وتعتبر جراحة الأنف إحدى الجراحات الأكثر رواجاً في عالم الجراحة التجميلية وعلى ما يبدو فإن ذلك يعود إلى مدى تأثير الأنف على مظهر الوجه بسبب موقعه في مركز الوجه في العديد من الحالات يتم إجراء هذه الجراحة من أجل تصحيح موضع منصف الأنف لدى الأشخاص الذين يعانون من مشاكل متنوعة في التنفس: مثل إلتهاب الأنف المزمن،الحساسية (الأرجية)، الشخير، ضيق في التنفس عند التنفس عبر منخر واحد وغيرها، تؤدي هذه العملية الجراحية لحدوث تغيرات في المظهر الخارجي ومبنى وأداء الأنف كما يمكن لجراحة الأنف أن تضخم أو تصغر حجم الأنف، وقد تؤدي الى تغيير شكل طرف الأنف، وتضيق أو توسيع النخير وتغير الزوايا بين الأنف والشفة العلوية وهنالك بعض الحالات التي يصب فيها الاهتمام على استقامة التحدب، والبعض يركز على تنعيم طرف الأنف وتضيق المنخرين وفي بعض الحالات تضاف إلى ذلك جراحة منصف الأنف .

عملية تجميل الأنف

هي عملية تعديل شكل الأنف والتي أحيانًا ما يشار إليها بعملية إعادة تشكيل الأنف. على الرغم من كون هذه العملية تتم بغرض تجميلي بالدرجة الأولى ألا وهو زيادة التناغم والتناسب بين الأنف وباقي ملامح الوجه، إلا أنها تُجرى في أحيان كثيرة بغرض علاج مشاكل واضطرابات التنفس الناتجة عن تشوهات أو عيوب في بنية الأنف، و بسبب التعرض لبعض الحوادث.

يمكن أن تتم عمليات تجميل الأنف بعدة صور نذكر منها:

  • تغيير حجم الأنف (سواء لتصغيره أو تكبيره).
  • تغيير عرض الأنف أو حجم أو موضع أرنبة الأنف.
  • تجميل مرتفعات أو منخفضات الأنف الواضحة المؤثرة في الشكل الكلي للوجه، أو لزيادة تماثل الأنف.

التحضير للعملية

  • يشمل التحضير للجراحة  إجراء لقاء إستشاري قبل الجراحة، والذي وفقاَ له يتم الاستفسار حول ما إذا كان المريض يعاني من أي مرض مزمن أو أي مرض تعرض له في الماضي الذي من الممكن أن يعطل إجراء الجراحة، وعن الأسباب التي دفعت المريض للتوجه لهذه الجراحة .
  • سوف يطلب الطبيب من المريض إجراء فحوصات بحسب الحاجة قبل القيام بالجراحة
  • في حال تم إثبات وجود مشكلة تنفسية لدى المريض سوف ينصحه الطبيب بإجراء فحص لدى طبيب الأنف والأذن والحنجرة والذي يشمل فحص بالمنظار لتجويف الأنف، من أجل التأكد إن كان هنالك تضيق أو ميل للمنصف وغيرها.
  • كما سيطلب الطبيب من المريض القيام بفحوصات الدم التي تشمل العد الدموي الشامل،كيمياء الدم، والمزيد من الفحوصات بحسب الحاجة.

يجب استشارة الطبيب بشأن الأدوية التي يجب التوقف عن تناولها قبل الجراحة. كما أنه يجب الإمتناع عن شرب الكحول لمدة 48 ساعة قبل الجراحة ويجب الصوم لمدة 8 ساعات كاملة قبل الجراحة، في حال تم تنفيذ الجراحة تحت تأثير التخدير العام .

من يمكنه اجراء العملية 

  • يجب أن يكون نمو عظام الوجه مكتمل، فلا يمكن إجراء العملية في مرحلة الطفولة أو المراهقة، ويجب أن تكون عظام الوجه سليمة ولا تتضمن أي نوع من أنواع التشوه.
  • يجب أن يكون المرشح لهذه العمليات في حالة صحية جيدة، وكذلك يجب ألا يكون من المدخنين لأن التدخين يسبب حدوث مضاعفات لهذه العملية ويزيد من مدة التعافي المتوقعة لها.
  • يجب على المريض أن يتطلع الى نتائج واقعية وأن يكون مستعداً لتقبل التغيير الذي سيحدث في شكله نتيجة لهذه العملية .

خطوات عملية تجميل الأنف

1- التخدير وقد يكون التخدير تخدير كلي أو جزئي أو موضعي بحسب ما يراه الطبيب. بعد هذا تبدأ العملية التي قد تكون من خلال إحداث شق بالأنف أو بدون استعمال هذا الشق.

2- إعادة تشكيل الأنف من خلال إزالة بعض الغضاريف والعظام، قد يتطلب الأمر أحيانا زراعة بعض الغضاريف.

3- تصحيح شكل حاجز الأنف إن كان منحرفاً ثم يتم غلق الشق الجراحي في حالة استخدامه وتركيب جبيرة للأنف.

ثم تبدأ مرحلة التعافي وانتظار النتائج عقب الإفاقة من التخدير.

أنواع عمليات تجميل الأنف

  • جراحة تصغير الأنف: وقد تشمل مناطق بعينها مثل الأرنبة أو جسر الأنف أو عرض الأنف.
  • جراحة تكبير الأنف: وغالباً ما يكون هذا النوع من الجراحات علاجياً، وقد يكون ناتجًا عن تشوه أو عدم اكتمال في نمو الأنف، أو عقب الاستئصال الجراحي لجزء من الأنف.
  • جراحات تجميل الأنف العرقية: والتي تنتشر في أعراق بعينها تتميز بأشكال وحواف للأنف مثل شعوب الشرق الأوسط أو شعوب مناطق البحر المتوسط.
  • جراحات تجميل الأنف التالية للحوادث: التي تتم في خلال فترة أسبوع إلى عشرة أيام عقب التعرض لحادث تسبب في تدمير بعض عظام الأنف أو غضاريفها.

ما بعد العملية الجراحية

بعد العملية الجراحية يلتزم المريض بنفس التعليمات التي يتم الالتزام بها عقب كل العمليات الجراحية، فيجب عليه ألا يتناول الطعام إلا بعد التأكد من حركة الأمعاء، وأن يحاول الحركة في المنزل قدر الإمكان لتجنب الجلطات.

يجب تجنب التدخين والكحوليات، والابتعاد عن التمارين الرياضية العنيفة لمدة لا تقل عن ثلاثة أسابيع بعد العملية. يجب أيضًا الحفاظ على جفاف جبيرة الأنف في الأسبوع التالي للعملية وحتى إزالتها، وينبغي عدم التعرض لضوء الشمس المباشر في الأسابيع التالية للعملية وحتى تمام التعافي.

نصائح

في حال تعرّض الأنف إلى المشاكل السابقة، فينصح أن يتمّ علاج المرضية منها بأسرع وقت ممكن، خاصّة تشوّهات الولادة، أمّا في حالة السرطان فيتمّ تجميل الأنف بعد التخلّص من المرض، وفي حالة الكسور أو حجمه غير المتناسق، فيفضل أن تتم بعد عمر الـ 18 سنة، مع مراعاة الإجراءات والفحوصات الطبية المعتمدة، كالتأكد من إمكانية عمل هذه الجراحة، ومدى تحمل جسمه لهذه العملية، بالإضافة إلى التحضيرات النفسية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*