عمليات نفخ الشفاه بإستخدام الفيلير – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا

عمليات نفخ الشفاه بإستخدام الفيلير

كل ما يجب معرفته عن حقن الشفاه لتكبيرها وتجميلها بالفيلير

تلجأ الكثيرات من النساء إلى عمليات نفخ الشفاه وتكبير حجم الشفاه بالفيلير وذلك لإبراز الأنوثة، ورغبةً منهن في إبراز الجمال و تفاصيله. ومن أجل تحقيق ذلك قد تعددت الطرق وإختلفت التقنيات المستخدمة، وقد أصبحت العمليات الغير جراحية لحقن الشفاه لتكبيرها من أكثر العمليات رواجاً حول العالم، وذلك لأنها أسهل وأسرع وتُعتبر عمليات تجميل الشفاه من العمليات البسيطة جداً وتأخذ وقت قليل للغاية.

أنواع عمليات الحقن لتكبير الشفاه لتجميلها

حقن الشفاه الغير جراحي، قد يتم عن طريق إستخدام المواد التي تملأ الشفاه و التي تسمي بالفيليرز، وهذه المواد لها عدة أنواع أهمها:

  • الكولاجين:

الكولاجين هو عبارة عن هُلام حيواني ويستخدم الكولاجين كثيراً وهذا بسبب رُخصه و وفرته. ونتائج الكولاجين جيدة و لكن لابد من عمل إختبار للحساسية قبل أن يتم إستخدامه و من سلبياته أنه لا يدوم أكثر من أربعة أشهر

  • السيليكون:

لا ينصح الأطباء بإستخدام السيليكون في الوقت الحالي و لذلك لأن له عيوب كثيرة وقد يسبب السليكون مشاكل لا يمكن إدراكها إلا بعد حدوثهاز

  • حمض الهيلورونيك:

حمض الهيلورونيك هو عبارة عن هُلام ولكنه هُلام غير حيواني و يعتبر حمض الهيلورونيك أمن إلى حد كبير، هذا ويعطى حمض الهيلورونيك ملمس طبيعي، من سلبيات حمض الهيلورونيك أنه مؤقت و قد يحتاج إلى إعادة حقنه من ستة إلب ثمانية أشهر.

  • الدهون:

الدهون عبارة عن دهون مأخوذة من نفس الشخص الذي يرغب في القيام بهذه العملية التجميلية و هي الحقن. ومن ثم يتم معالجة الدهون وإعادة حقن هذه الدهون مرة أخرى فالشفاه وتكبيرة. ومن مميزات الحقن بالدهون أنه أمن و يدوم لفترة قد تصل إلي سنة. أما من سلبيات الحقن بالدهون أنها تحتاج إلي غرفة عمليات خاصة مجهزة ودقة عالية مما يؤدى إلي ارتفاع تكلفتها بالنسبة للطرق الأخري المستخدوة في حقن الشفاه لتكبيرها وتجميلها.

الأعراض الجانبية الناتجة عن الحقن بالفيلير

  • حدوث إنتفاخات و تورم بالأماكن التي تم حقنها بهذه المواد المستخدمة في تكبير ونفخ الشفاه.
  • حدوث تكتلات و تجمعات دموية في منطقة الحقن إذا تم حقنها بطريقة غير صحيحة.
  • حدوث إلتهابات في المناطق المحقونة بهذه المواد، أو ظهور حساسية.
  • قد يحدث إحمراراً نتيجة للحقن ويزول مع الوقت.

ولذلك يجب أن يتخذ المُقبل علي هذا النوع من العمليات التجميلية إحتياطاته، و يجب أن يسأل الطبيب الخاص به إذا كان لدية حساسية معينه من المواد المستخدمة في العملية التجميلية، وأن يكون لديه الوعي الكافي بنتائج العملية التجميلية حتي لا يهلع إذا حدث أي نوع من أنواع الأثار الجانبية الخاصة بعملية الحقن لنفخ وتكبير الشفاه أو غيرها من أماكن الوجه.

تعليمات قبل القيام بعملية الحقن بالفيلير لتكبير و نفخ الشفاه

  • الإمتناع تماماً عن تناول المُسكنات لما لها من تأثيرات علي سيولة الدم والإمتناع أيضاً عن تناول الأسبرين.
  • ضرورة إجراء بعض التحاليل الطبية وخاصةً تحاليل الحساسية ضد المواد التي سيتم إستخدامها لحقن الفيلير لتكبير و نفخ الشفاه، حيث أن بعض الأشخاص قد يعانون من حساسية ضد مواد الحقن مثل مادة الكولاجين الحيواني.
  • يجب الإبتعاد تماماص عن شرب الكحوليات و عن التدخين لمدة لا تقل عن إسبوع أو إسبوعين حسب تعليمات الطبيب المختص قبل حقن الفيلير المستخدم لتكبير الشفاه و نفخها، وذلك للتخلص من أثار الكحول و النيكوتين الموجود في السجائر من الجسم قبل حقن الفيلير بالجسم و خاصة الأماكن التى يريد الشخص تكبيرها كالشفاه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*