عمليات تجميل الأنف بدون جراحه – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا

عمليات تجميل الأنف بدون جراحه

عمليات تجميل الأنف بدون جراحه

من الأشياء التي تُميز وجه كل إنسان منّا، هو أنفه وأحياناً تتسبب الأنف بالإحراج للكثير من الناس، مما يجعلهم مُهتزين الثقة بأنفسهم بسبب طولها أو كبر حجمها، ولهذا فقد كثُرت عمليات تجميل الأنف أو نحتها. ولكن الكثير من الناس لا يحبذوا إجراء العمليات الجراحيه ويرجع ذلك للكثير من الأسباب ومنها:

  • إرتفاع تكلفة العمليات الجراحية بشكل كبير.
  • النتائج الغير متوقعه للعمليات الجراحيه.
  • تستهلك العمليات الجراحيه الكثير من الإجراءات والوقت.
  • الأعراض الجانبية التي يمكن أن تحدث بسبب إستخدام المخدر.

مميزات تجميل الأنف بإستخدام الحقن (بدون جراحه)

  1. تتم العمليه في عدة دقائق.
  2. لا تحتاج العمليه للكثير من الإجراءات أو التحضيرات.
  3. لا يحتاج المريض الى إستخدام التخدير الكلي، ولكن يحتاج فقط إلي التخدير الموضعي لمكان الحقن.
  4. يُمكن للمريض أن يُتابع التغير الذي يحدث في شكل الأنف أثناء الحقن.
  5. لا يحتاج المريض إلي فترة نقاهة بعد إتمام العمليه.
  6. تُعالج  الحُقن الكثير من أنواع التشوهات التي تحدث في شكل الأنف، ولكنها لا تُعالج المشاكل الوظيفيه للأنف مثل الإنسدادات الداخلية، وصعوبة التنفس وإنما تُستخدم الحقن لتحسين المظهر الخارجي للأنف فقط.
  7. تُستعمل هذه الطريقة الجديدة في عمليات تجميل الأنف علي رفع أو تقويم الأنف وتصحيح بعض اللآثار السلبيه للعمليات الجراحية القديمة.

جهاز رافع أو مُنحف الأنف

لهذا الجهاز العديد من الأشكال والمسميات لكنها جميعاً تهدف لنفس النتيجة ولها فى الغالب نفس الفاعليه.

يعمل هذا الجهاز (مُنحف أو رافع الأنف) علي تقويم وتصغير شكل الأنف وهذا بمجرد وضعه علي الأنف لمدة لا تقل عن عشر دقائق ولا تزيد عن خمسة عشر دقيقة يومياً. حيث يقوم هذا الجهاز بالظغط علي غضروف الأنف بالإضافة إلي جانبي الأنف ليجعلها تبدو أنحف وأصغر.

تصغير الأنف بدون جراحه

تُعتبر طريقة حقن الأنف بالمواد الكيميائية هي الطريقة الأمثل والأكثر فاعلية لتغيير شكل الأنف، وهذا عن طريق وضع بعض المواد الكيميائية في أنف المريض بواسطة الحقن للحصول علي شكل الأنف الذي يرغب فيه المريض مُباشرة وبدون أى تدخل جراحي أو تعقيدات علاجيه.

من أشهر المواد المُستخدمة في حقن الأنف لتجميلها وتغيير شكلها، البوتكس، والفيلير، والسيليكون، ويوجد أيضاً الكثير من البدائل الحديثة الكيميائية مثل الاكواميد، وحمض الهيالويورونيك.

وتختلف نتائج حقن هذه المواد بالأنف بإختلاف المادة المُستخدمة، فهناك بعض المواد التي تستمر نتائجها لمدة قد تتجاوز العام، وبعض المواد الأخري التي يستمر مفعولها لمدة طويلة جداً مثل مادة هيدركسي أباتيت الكالسيوم، والمعروفه بإسم (Radiesse)، وهناك مواد أخرى يكون مفعولها أكثر نسبياُ من المواد السابق ذكرها مثل البوتكس والذي يدوم لمدة ستة أشهر فقط.

موانع إستعمال حُقن تصغير الأنف
  • يجب على المريض الذي يعانى من الحساسية الشديدة أو إضطرابات النزيف ألا يلجأوا إلى استخدام الحقن بمادة حشو مكثفة حتي لا تتسبب الُحُقن في ظهور الحساسية المُفرطة.
  • يجب عدم الحقن بمادة حشو مكثف فى الأوعية الدموية.
  • لا ينبغي علي الطبيب إجراء حشو مكثف في أى شخص مع وجود إلتهاب في الجلد أو عدوي نشطة في المنطقة المراد معالجتها أو بالقرب منها
الأعراض الجانبية المحتمل حدوثها
  • وجود إحمرار فى الأنف وخاصةً في المنطقة المعالجة ويزول هذا الإحمرار خلال عدة أيام قليلة.
  • ظهور إنتفاخ مؤقت في المنطقة المعالجة ويزول هذا الإنتفاخ خلال عدة أيام.

 

لكي تتجنب هذه الأعراض الجانبية، أو الأخطاء المحتمل حدوثها بعد العملية التجميلية توجه إلى مركز تجميلي مختص به أطباء تجميلين متخصصين في مجالهم، وذلك موجود في المركز الأردني للتجميل الذي يعمل بكل كفاءة وبأحدث التكنولوجيا الموجودة في مجال عمليات التجميل.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*