جرثومة القمح – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
جرثومة القمح

جرثومة القمح

حساسية القمح

تغيب عن اذهاننا بعض الامراض او الفيروسات التي قد لا نكون سمعنا بها قبلا وسنتحدث اليوم عن مرض (جرثومة القمح) وسنتعرف ما هو وما هي اعراضه و كيفية الاصابة.

 

ما هي جرثومة القمح ؟

مرض تحسس القمح غالبا لا يعاني المصاب به من أي أعراض وهو ما يسمى بشكل المرض الصامت ويتم كشف الدم في هؤلاء الأشخاص عن طريق فحوص الدم الروتينية والتي يلاحظ فيها نقص الهيموغلوبين وارتفاع معدل حجم كريات الدم الحمراء ونقص الحديد ، لذا فان فقر الدم بسبب نقص الحديد هو أكثر أشكال وجود هذا المرض ، وقد يأتي مرض تحسس القمح بأي أعراض على أي سن ، فقد يظهر في بعض الأحيان في السنة الأولى من العمر بعد فطم الرضيع إدخال الطعام المحتوي على الجلوتين ، وتكون قمة تشخيص المرض في الأشخاص البالغين في العقد الرابع من العمر.
و التي قد تجعل المُصاب مُعرّضاً للتوقُّف والإنقطاع عن تناول أنواع محددّة مِن الطعام الذي يُعتبر مصدر مهم بما يحويه من مواد غذائية ، فكان مِن الضروري البحث عن معوضات وبدائل كي يُصبح غذاء المُصاب غذاء متنوّع وصِحي . فكان ” مرض الداء البطني ” ، أو ” مرض حساسية القمح ” إحدى أنواعها ، وهو المرض المناعي الذاتي المُكتسب، والذي تُصاب به الأمعاء خاصة المعي الصائم ، وتكون الفئة الأكثر عُرضة للإصابة الأشخاص المتمتعون بقابلية جينية للإصابة بمرض تحسس القمح ، وبعض الحالات من الأمراض مثل العته المنغولي والسكري الذي يعتمد على الأنسولين .

ما هي اعراض جرثومة القمح ؟

وتكو ن الأعراض متنوعة جدا وغالبا لا تكون خاصة بالمرض حيث

  • يعاني المريض من تعب عام و إعياء و ضعف في العضلات والتي تكون عادة مرتبطة بفقر الدم الذي يسببه المرض ،
  • كذلك من الأعراض التي يعاني منها المرضى الإسهال والذي يتميز بلونه الأصفر ورائحته الكريهة وأنه يكون مليء بالدهون وأنه يطفو على سطح المياه الموجودة في المرحاض
  • كذلك يعاني المريض من الشعور بعدم راحة في منطقة البطن و انتفاخات و آلام في البطن وفقدان الوزن وهذه الأعراض تدلل على أن المرض أصبح متقدما أكثر ، وسبب فقدان الوزن هو ضعف امتصاص المواد الغذائية خاصة الدهون ،
  • وكذلك ضعف امتصاص الفيتامينات التي تذوب في الدهون مثل فيتامين ( أ و د و ك و اي ) ، ويؤدي نقص هذه الفيتامينات إلى نقص في الكالسيوم مع الجروح بسهولة وزيادة وقت النزف بعد الجروح عن الوقت الطبيعي
  • كذلك من الأمور التي يلاحظها الطبيب عند الفحص حدوث تقرحات في الفم مع التهاب المنطقة الجانبية لفتحة الفم التي تقع بين الشفتين حيث تحدث هذه الأعراض بشكل متكرر ،
  • ومن الأمور كذلك التي يعاني منها المريض العقم والأمراض النفسية مثل القلق والاكتئاب والسبب في ذلك أن المرض يؤثر على حياة المريض الاجتماعية بسبب طبيعة طعام المريض الخاصة ،
  • ومن العلامات المميزة لهذا المرض التهاب الجلد الهربيسي الشكل وهو عبارة عن طفح جلدي حويصلي والتي توجد على سطوح الجلد للعضلات الباسطة ، ويوجد الالتهاب الجلدي الهربيسي الشكل في 10% من مرضى تحسس القمح

كيفية علاج جرثومة القمح

ان المقياس المعروف والمعتمد طبيا لتشخيص المرض هو أخذ عينة نسيجية من الأمعاء الدقيقة ، وسبب ضرورة أخذ هذه العينة أن علاج هذا المرض يرتكز على غذاء خال من الجلوتين طوال حياة الشخص وهذا يؤثر بشكل كبير على حياة المريض الاجتماعية والنفسية والاقتصادية ، وبسبب أن المرض في كثير من الأحيان يكون على شكل بقع حيث تصيب هذه البقع أجزاء معينة من الأمعاء الدقيقة لذا لا بد من أخذ 4-6 عينات من الأمعاء الدقيقة على الأقل ، وعادة تؤخذ هذه العينات من الجزء الثاني من منطقة الاثني عشر من الأمعاء الدقيقة والعوامل التي تدلل على المرض من خلال المنظار أولا نقص في انثناءات الأغشية المخاطية وظهور ما يسمى بالنسيج الموزييكي للأغشية عند النظر إليها بالمنظار ، وعدم وجود هذه العلامات لا يعني بالضرورة عدم وجود هذا المرض حيث أنها توجد فقط في المرض المتقدم والخطير لذا يجب أخذ العينات النسيجية من الجميع ، وعند القيام بالفحص النسيجي تحت الميكروسكوب يلاحظ اختفاء الزغابات المعوية وتسطح انثناءات الأغشية المخاطية

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*