تجميل الأذن بالخيوط الذهبية – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
تجميل الأذن بالخيوط الذهبية

تجميل الأذن بالخيوط الذهبية

يعتقد بعض الأشخاص أن الأذن ليس لها تأثيراً على الناحية الجمالية للشخص، كما يظن البعض أن عمليات التجميل للأذن تكون للرفاهية، ولكن اعتقادهم خاطئ حيث إنهم يمتلكون أذناً سليمة خالية من أي عيوب على الأطلاق، وأنهم لم يشعرو بالأشخاص الذين يعانون من الشكل السيء للأذن واللافت للانتباه ، ونؤكد لهم أن عمليات تجميل الأذن ليست للتجميل فقط، ولكنها قد تكون لأسباب طبية كثيرة، ولأن عمليات جراحة وتجميل الأذن من أكثر الجراحات شيوعاً على الإطلاق منذ سنوات عديدة، حيث يعرض لكم عدد من الأطباء بعض الأسباب المرضية التي تتطلب جراحات فوراً للأذن وعلاجها حتى لا تؤثر بذلك على الأذن، ومن أكثر الأسباب المنتشرة في وقتنا الحالي .

الخيوط الذهبية

تعتبر الخيوط الذهبية من أحدث التقنيات المستخدمة في عمليات التجميل، وقد اكتسبت شهرة سريعة في وقت قليل وذلك لسهولة إجرائها حيث أنها لا تتطلّب القيام بجراحة أصلاً ويمكن إجراؤها في العيادة الطبية في مدة لا تتجاوز الساعة، ويسميها البعض في أوروبا بعملية وقت الغذاء لأنه يمكن تنفيذها في استراحة الغذاء التي لا تتجاوز العشرين دقيقة وهي عبارة عن خيوط لا يزيد سمكها عن 0.1 مم تتكون من الذهب ويتم إدخالها تحت طبقة الجلد (الأدمة) بين الدهون والأنسجة يعمل إدخال الخيوط الذهبية على إنتاج الألياف ومادة الكولاجين كرد فعل لوجود المادة الجديدة في الجسم مما ينتج عنه بناء أنسجة جديدة تزيد من سمك البشرة، ويعمل ذلك على تحسين ضخ الدم في المكان الذي تمت فيه العملية مما يؤدي في النهاية إلى تجديد شكل البشرة وتحسينها وإزالة جميع الترهلات والخطوط الرفيعة الموجودة في الجلد .

تجميل الأذن بالخيوط الذهبية

استخدام الخيوط في تجميل الأذن بدون جراحة واحدة من أحدث وسائل التجميل التي جعلت النتائج مبهرةً ومؤثرة وسهلة التحقيق بأبسط الوسائل، كل ما تحتاج إليه هو بعض الخيوط عالجت تلك الخيوط كل المشاكل التي واجهت الذين لم يرغبوا في الخضوع للعمليات الجراحية وأعطتهم الفرصة للحصول على ما يريدون بأقل جهد وألم وتكلفة وخطواتها تكون :

  • يستخدم الطبيب مجموعة من الخيوط التي لا تذوب في الجلد ويغرسها ويخيطها في الأذن تحت الجلد ووراء الأذن .
  • عند غرس الخيوط داخل الأذن يبدأ الطبيب بربطها بالشكل المناسب للغرض الذي تحتاجه بحيث يلفها حول جزء من الغضروف وبذلك يجعل الغضروف يلتف على بعضه في جزءٍ معين ويقلل بروز الأذن أو حجمها .
  • كما يستطيع المريض أن يراقب العملية عبر المرآة ويخبر الطبيب بدقة بالدرجة التي يجب أن يشد الخيط بها حتى تظهر النتيجة المطلوبة .

العملية لن تستغرق منك سوى عدة دقائق باستخدام مخدرٍ موضعي والأطفال الذي يقلون عن 12 عامًا قد يُستخدم معهم المخدر الكلي لا لشيءٍ إلا للحد من حركتهم، لكن لو كان الطفل قادرًا على الجلوس بهدوء يمكن أن تتم العملية بمخدرٍ موضعي ولا ينتج عنها أي قطبٍ أو جروحٍ أو مشاكل صحية أو ألم طالما كانت الخيوط معقمة لحين دخولها الأذن ستجد عملية تجميل الأذن بالخيوط في منتهى البساطة، ولن تجد أي أثرٍ للعملية وسيبدو الأمر وكأن ذلك هو حال أذنيك الطبيعي، وتظهر النتائج في التو والحال فور الانتهاء ويمكنك العودة إلى حياتك الطبيعية ابتداءً من اليوم التالي بسهولة .

مميزات تجميل الأذن بالخيوط عن العملية الجراحية

  • سهولة وبساطة التجميل بالخيوط جعلها أكثر قبولاً وشعبية عن مخاطر العملية الجراحية وخاصة أنك لست بحاجة للتوقف عن حياتك وعملك لفترة ولا لقضاء ليالٍ في المستشفى ولا للمرور بكل التعقيدات التي تصاحب العملية الجراحية، كما يستطيع الشخص مراقبة العملية وتوجيه الطبيب للاتجاه الذي يريده ببساطة .
  • تقل احتمالية العدوى أثناء التجميل لأن المريض لا يتعرض لجروحٍ حقيقية وخطر التلوث بعيد جداً، وبعد انتهاء العملية لا حاجة لارتداء الضمادات أو الأقنعة ولا وجود لندوب أو جروحٍ تحتاج العناية والتطهير، كما أنك لن تحتاج تناول العقاقير والمضادات الحيوية ولا يوجد ألم تقريباً أثناء العملية أو بعدها .
  • لا يتعرض الشخص لتغيير شكل أذنه عن طريق قطع الغضروف والتخلص من أجزاء منه وإنما تتم العملية ببساطة أكثر بدون أي فقد لا في الأنسجة ولا حتى في الدم أثناءها، وأكبر الأخطار التي قد تواجه المريض هو حساسية جسده من الخيوط ورفضه لها ما سيؤدي بالطبيب لإزالتها والبحث عن حلٍ آخر .
  • تختلف الخيوط الذهبية عن العادية في أن لونها الذهبي يساعدها بسهولة على الإندماج مع الجلد وعلى ألا تظهر أو تسبب اختلافًا مريبًا في لون الأذن، فبالطبع لو أردت أن تظهر أذناك طبيعيتان تماماً لا تريد لوناً معدنياً غريباً تحت الجلد يلفت أنظار الناس إليك ويجعلهم يتساءلون .

الآثار الجانبية للتجميل باستخدام الخيوط الذهبية

في الغالب لا يوجد أي آثار جانبية لاستخدام الخيوط الذهبية في عمليات التجميل، ولكن قد ينتج حدوث تورم بسيط أو انتفاخات لتقليل الانتفاخ يجب استخدام كمادات باردة على المكان الذي أجريت فيه العملية لمدة ساعة أو ساعتين بعد العملية ولكن لا بأس في عدم القيام بذلك. من الآثار الجانبية أيضا :

  • قد تحدث بعض الكدمات بعد العملية ولكنها تختفي في وقت قليل .
  • حدوث عدوى هو أمر نادر الحدوث إذا تم استخدام أدوات معقمة، ولكن إذا حدث فإنه يمكن استخدام المضادات الحيوية لمعالجة الأمر .
  • للمرضى الذين يعانون من جسد أو بشرة حساسة، فإنه يمكن حدوث بعض الالتهابات وعندها يمكن استخدام الأدوية المضادة للالتهابات لمعالجة هذا الأمر .

لا شك أن عالم التجميل قد حدثت به طفرة بعد اكتشاف التجميل بالخيوط الذهبية، فيمكن استخدامها في أي مكان بالجسم، لشد الوجه وتجميل الأذن ورفع الأرداف وإخفاء الترهلات من الذراعين والرقبة وحتى تجميل الأنف بالخيوط الذهبية أصبح ممكناً، كما يمكن استخدامها لشد ترهلات البطن.

يتم تصنيع الخيوط الذهبية من ذهب عيار 24 قيراط ويأتي كل خيط معقم ومغلف لمنع التلوث والعدوى والإصابة بالالتهابات، مما يفتح المجال أمام العديد من الناس لاستخدامها وذلك لسهولتها وقلة تكاليفها مقارنة بجراحات التجميل .

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*