الشفة الارنبية – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
الشفة الارنبية

الشفة الارنبية

الشفة الارنبية

تعد الشفة الارنبية من التشوهات الخلقية التي قد تولد مع الطفل وتسبب الكثير من القلق للاهل بسبب منظر طفلهم فما هي اسبابها وما هي طرق علاجها ؟

ما هي الشفة الارنبية ؟

هى تشوّه وراثي في الشفّة العليا أو سقف الحنك أو الاثنين معاً ، عادةً ما تحدث في مراحل بداية الحمل أثناء تكوّن الجنين داخل الرحم ، وعادة ما تتكون أجزاء الشفة العليا والحنك بشكل منفصل في الثلاثة شهور الأولى من فترة الحمل ومن ثم تلتحم بعد ذلك مكونة سقف الفم والشفة العليا ، في حالة وجود خلل وراثي في الجينات المسؤولة عن عملية الإلتحام أو خلل ناتج عن عوامل بيئية ، ينتج عن ذلك ولادة طفل يعاني من الشفّة الأرنبية.

انواع الشفة الارنبية

  •  1. الشفة الأرنبية أحادية الجانب : أى شق واحد في الشفة ، و هو بدوره نوعان ، إما ممتد إلى الأنف أو غير ممتد
  • 2. الشفة الأرنبية ثنائية الجانب : أي شقين على جانبي الشفة ، و هو أيضاً إما ممتد للأنف أو غير ممتد .

اسباب واعراض الشفة الارنبية

من أهم الأعراض المصاحبه للانشقاق، هي قصور الفك العلوي وتشوهات الأسنان ومشاكل في الوظائف الفميه من مضغ وبلع. كما ان هناك مشاكل في النطق والسمع والتغذية. هذا بالاضافة الى المشاكل النفسيه والتي تحدث لدى الطفل واهله. ماهي الأسباب التي تؤدي الى الأصابه بالشفة الأرنبيه؟

ان السبب الرئيسي لهذا التشوه الخلقي غير معروف، ومازال الباحثون يجدون لمعرفة الأسباب الأكيدة له ولكن المعروف ان الوراثة تلعب دورا في ذلك وتزداد نسبة المرض في العائلات التي يكثر فيها زواج الأقارب. كما ان هناك مجموعة من العوامل البيئية، والتي اذا حدثت خلال الثلاثة شهور الأولى من فترة الحمل فانها قد تتسبب في عدم التحام أجزاء الشفة العليا والحنك مسببة الشفة الأرنبيه أو الشق الحنكي. ومن هذه العوامل الأتي:

– تدخين الأم الحامل أو شربها للكحول خلال المرحلة الأولى من الحمل. – تناول بعض الأدوية خلال فترة الحمل، ومن بين هذه الأدوية أدوية علاج حب الشباب، أدوية الصرع و بعض أدوية القلب ومنها أيضا الكورتيزون و الأسبرين وتناول فيتامين “ايه” بكميات كبيره – بعض الأمراض الإلتهابية التي تصيب الأم الحامل.

– نقص في التغذية أثناء فترة الحمل لكثير من العناصر المهمة كالفيتامينات والأملاح الضرورية مثل حامض الفوليك (Folic Acid) – اضطرابات في الغدد الصماء أنواع أنشقاق الشفة والحنك

مضاعفات الشفة الارنبية

مشاكل في تناول الطعام

بالتأكيد يصعب على المولود الانتظام في الرضعة في وجود فتحة في سقف حلقه أو بين شفتيه. يمكن أن تمر السوائل من هذه الفتحة إلى الأنف لتسبب العديد من المضاعفات. لكن لحسن الحظ فهناك زجاجات رضاعة مصممة خصيصاً لمساعدة الأطفال المصابة بهذه الحالة على الرضاعة.

هناك أيضاً حلمات صناعية ترتديها الأم وتغطي بها حلمة صدرها بحيث يصبح بإمكانهم الرضاعة الطبيعية. أما الأطفال المصابين بفلح الحنك فيمكنهم ارتداء سقف حلق صناعي ليغطي أعلى فمهم ويساعدهم على الرضاعة حتى تتم العملية الجراحية بسلام.

عدوى الأذن وفقدان السمع

تزيد فرص الإصابة بعدوى الأذن في الأطفال الذين يعانون من الشفة الأرنبية، وينتج هذا عن تراكم السوائل في الأذن الوسطى. وقد تتفاقم هذه العدوى لتسبب الإصابة بالصمم. ولهذا يتطلب الأمر تركيب أنبوب في الأذن ليسمح بتصريف السوائل ومنع تراكمها للوقاية من العدوى المتكررة. ويحتاج الأطفال المصابون بفلح الشفة والحلق إلى فحص سمعهم بانتظام (مرة سنوياً على الأقل) لعلاج أي حالات إصابة قبل أن تهدد سمعهم.

مشاكل في الكلام

قد يصاب الأطفال بمشاكل في النطق والكلام نتيجة للشفة الأرنبية، وقد تختفي هذه المشاكل تماماً بعد إجراء الجراحة التجميلية. ومع هذا فقد تحتاج بعض الحالات إلى العلاج على يد طبيب متخصص في التخاطب، وينبغي ألا يتم إهمال هذا الأمر لأنه قد يؤثر سلباً على نفسية الطفل.

أمراض ومشاكل الأسنان

الأطفال المصابون بفلح الشفة أو الحلق أكثر عرضة للإصابة بتسوس الأسنان، وتشوهها، أو التعرض لوجود سن زائد أو ناقص. ولهذا يتطلب الأمر عناية خاصة بأسنانهم بالإضافة إلى فحص دوري للتأكد من سلامة تكون أسنانهم وكشف أي تشوه وعلاجه مبكراً قدر الإمكان.

مراحل علاج الشفة الارنبية

الحل الأمثل هو العمليات الجراحية ، و قد يحتاج الطفل إلى عملية واحدة أو أكثر طبقاً لمدى تطوّر الحالة ، لذا فإن نجاح هذه العمليات يتطلب مجهود و صبر من الأهل و دعم للطفل نفسياً لأنها تستغرق سنوات عديدة للوصول للهدف النهائي المطلوب . يعتمد نوع التدخل الجراحى على نوع الحالة ، و بعض العمليات تتم في مراحل مبكرة من حياة الطفل و البعض الأخر في مرحلة متقدمة ، كما أن العمليات تتم على عدة مراحل. أنواع و مراحل التدخل الجراحي : –

  • جراحة علاج الشفة الأرنبية : أول عملية يتم إجرائها عندما يتمّ المولود 3 أشهر ، الهدف من هذه العملية هو إعادة بناء الشكل الطبيعي للشفة و توصيل عضلات الشفة المنقطعة ببعضها ، و تختلف طبقاً لنوع الحالة ما إذا كانت أحادية أو ثنائية الشق ، في حالة الشفة أحادية الشق يكون الهدف هو تعديل اللثة ، و فى حالة ثنائية الشق يكون الهدف هو النمو الطبيعي للفك ، لذا يجب أن يتابع الطفل مع طبيب أسنان لملاحظة نمو الأسنان و خاصة في منطقة الشق .
  • – جراحة علاج سقف الحلق : تكون أول عملية يتم إجرائها من 6 إلى 12 شهر من عمر المولود ، هذه العملية تساعد على تقليل تسرب السوائل إلى الأذن الوسطى و تمنح فرصة للنمو السليم لعظام الأسنان و الوجه عامةّ ، في هذه العملية يتم توصيل طرفي فتحة الشق في أعلى سقف الفم ببعضهما ، عن طريق توصيل العضلات الموجودة بها .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*