الزهايمر – مركز التجميل في الاردن
اتصل بنا
الزهايمر

الزهايمر

الزهايمر

حياتنا مليئة ب اللحظات الجميلة و الاشخاص ك العائلة والاصدقاء والاحباء والمعارف والكثير من الامور التي قد تخزن في ادمغتنا وذاكرتنا قد يحدث في بعض المراحل العمرية عند الكبار ما يعرف ب (الزهايمر) وفيه يفقد الانسان جزءا كبيرا من ذاكرته لامور كثيرة.

ما هو الزهايمر ؟

يعتبر الزهايمر من الأمراض التي تصيب الجهاز العصبي، ويبدأ حدوثه باعراض بسيطة كنسيان المواعيد، ثمّ تتطوّر إلى فقد الذاكرة بشكل تام إلى جانب عدم القدرة على عمل المهام الأساسية للإنسان كالتعلم أو التركيز، وهو من أكثر أسباب الخرف شيوعاً بين الناس، وقد سمّي بهذا الاسم نسبة للعالم الذي وصفه وهو (ألتسهيمر) ألماني الجنسية

ما هي أسباب الاصابة بالزهايمر ؟

لا يوجد سبب رئيسي للاصابة لكن قد تؤثر بعض العوامل وتكون سببا للاصابة بالزهايمر وهي :

  • التقدم بالسن تزيد احتمالية الإصابة بالزهايمر بين الأفراد الذين تعدّت أعمارهم سن الخامسة والسّتين، ويصيب حوالي خمسين بالمئة ممن تعدت أعمارهم الخامسة والثمانين عاماً، ويرجع ذلك إلى ترسّب بعض البروتينات النشوية في الخلايا العصبية التي تكوّن مركز الذاكرة بالتزامن مع تقدم العمر، فينتج عن ذلك حدوث خلل في وظائف تلك الخلايا.
  • الأسباب الوراثية يحدث هذا المرض من حدوث تفاعل بين العوامل الجينية وغير الجينية، مما يزيد خطر احتمالية الإصابة بالمرض عند الأشخاص الحاملين لجيناته إلى ضعفين أو ثلاثة أضعاف أكثر من غيرهم.
  • أمراض الأوعية الدموية لا سيّما الأمراض المؤثّرة على الأوعية الدموية الموجودة في المخ، وتشير بعض الدراسات إلى أنّ العوامل التي ترفع احتمالية الإصابة بأمراض القلب بمختلف أنواعها كارتفاع الكولسترول أو ضغط الدم الذي يرفع احتمالية الإصابة بالزهايمر.
  • ضربات الرأس تزداد احتمالية حدوث المرض عند الأشخاص الذين يتعرضون لإصابات دماغية بشكل كبير، كما هو الحال مع لاعبي رياضة الملاكمة.

ما هي أنواع مرض الزهايمر ؟

هناك ثلاثة أنواع لمرض الزهايمر:

  1. ألزهايمر المتأخر: وهو النوع الشَّائع. يبدأ المرض عادةً بعد جيل ال 65.
  2. ألزهايمر المبكِّر: وهو الزهايمر الذي يبدأ بجيل مبكِّر، تحت جيل ال 60. هؤلاء المرضى عادةً يعانون من أمراض عصبيَّة أخرى.
  3. ألزهايمر العائلي: وهو زهايمر موروث وهو نادر جدًّا. عادةً يُصاب الأشخاص بالمرض بجيلٍ مُبكر جدًّا حتى في عقدهم الرابع

أعراض مرض الزهايمر

  • صعوبة تذكّر المعلومات.
  • تغيرات في المزاج، وتغيرات في السلوك.
  • الارتباك.
  • التشوَش.
  • صعوبة التحدَث، والمشي.
  • فقدان الذاكرة، من أخطر الأعراض التي يمكن أن تصيب المريض.
  • تكرار نفس الأسئلة، وتكرار نفس المحادثة.

علاج مرض الزهايمر

لا يوجد علاج لهذا المرض، والعلاج الذي يُعطى للمريض لا يُقلّل من تقدَم المرض وخطورته، فقط يقلل من تدهور أعراض الخرف بشكل مؤقت، لذلك من المهم الوقاية منه، لتأخير حدوث هذا المرض، ومنع حصوله، ومن الأدوية المستخدمة لعلاج أعراض الإدراك كفقدان الذاكرة، أو التشويش، أو مشاكل في التفكير، هي ( مثبط إنزيم الكولين Cholinesterase inhibitors، وميمانتين Memantine)؛ حيث إنه مع تقدّم المرض تموت خلايا الدماغ، والوصلات بين هذه الخلايا تضيع، وبالتالي بعض الأدوية لا تستطيع أن توقف هذا الضرر في الإدراك، لكنها تقلّل من الأعراض الناتجة عنه لفترة قصيرة من الزمن، فبعض الأطباء يصفون هذان الدواءان معاً، والبعض الآخر يصفون فيتامين إ (Vitamin E) لعلاج تغييرات الإدراك .

دور العائلة تجاه المريض

  • يجب على كل فرد من أفراد العائلة الصغير والكبير أن يهتم بالمريض ولا تترك الوظيفة لشخص واحد ويفضل في بداية التشخيص أن يعرف كل فرد من افرد العائلة معنى كلمة ألزهايمر أو مرض الخرف وانه سوف يتقدم كل سنة وان المريض قد يفقد قواه العقلية بتدريج مثل الذاكرة والحكم على الأشياء وأحيانا الكلام والتوهان كما يجب تنبيههم أن الحالة النفسية للمريض تتغير بما فيها من الاكتئاب أو هيجان في بعض الأحيان.
  • ينصح بان يزار المريض ويقابل أولاده والأصدقاء المقربين ولكن لا ننصح بكثرة زيارة الأشخاص الذين لا يعرفهم جيدا ولا تربطه بهم علاقة قوية كما إننا نشجع زيارة الأطفال الصغار كبير السن المصاب بالخرف لأنه يحب رؤية الأطفال ويمازحهم ولكن يجب تنبيه الأطفال على عدم الضحك على كبير السن أو من تصرفاته وتنبيههم بحالة المريض.
  • يفضل أن تكون الزيارات من قبل الأقارب قصيرة حتى لا يتعب المريض ذهنيا.

كيف يمكننا الوقاية من الزهايمر ؟

هناك أبحاث تدل على أن لعبة سودوكو المشهورة وألعاب التركيز التي تعتمد على المحاكمة العقلية والتحليل من الأسباب التي تقي أو تأخر ظهور عوارض مرض الزهايمر

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*